منتديات نهر الود
اضف منتديات نهر الود لمفضلتك
الاتصال بنا
 
 

 
 عدد الضغطات  : 4444

 

منتديات نهر الود

العودة   منتديات نهر الود > المـــنتدي السياسي > فــلســطينيات

إضافة رد

فــلســطينيات

 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-13-2010, 12:49 PM   #1
د. محمد
DeveloPer

 
الصورة الرمزية د. محمد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: فلسطين - قطاع غزة
المشاركات: 313
معدل تقييم المستوى: 8

د. محمد is on a distinguished road
افتراضي سجل حضورك بشخصية قيادية فلسطينية


الأخوة الكرام أبناء أسرتنا الودودة الرائعة


في هذه الصفحة سوف تقوم بتسجيل بعض الشخصيات القيادية الفلسطينية من ألئك الذين ضحو بأنفسهم كشموع تنير طريقنا نحو الهدف الأسمى هو تحرير بلادنا ومقدساتنا من رجز ودنس الاحتلال .

الأخوة الكرام يجب الالتزام بما يلي :

أن تكون الشخصية قيادية ولس أفراد .

أن نكتب نبذه بسيطة عن هذه الشخصية .

أن تكون الشخصية إما ماتت أو استشهدت لدواعي أمنية .

أن نتحرى الموضوعية والحيادية بعيداً عن الفئوية والتنظيمية فكلنا شعب واحد وكلنا في عين المحتل أعداء أؤكد على هذا البند بشدة

أن نبتعد عن المناكفات والمناحرات التنظيمية والحزبية .

وسأبدأ اليوم بثلاث شخصيات تاريخية من مؤسسي منظمة التحرير ومؤسسي حركة فتح وهم

صلاح خلف ( أبو إياد )
هايل عبد الحميد ( أبو الهول )
فخري العمري

معلومات تنشر لأول مرة: قاتل أبو إياد وأبو الهول والعمري أبقى على سيارته تعمل لكي يهرب إلى سفارة بتونس ومنها لإسرائيل


ليس غريباً أن يفقد الكثير من الزعماء والقادة والشخصيات السياسية البارزة حياتهم نتيجة إيمانهم بأفكارهم ومواقفهم الخاصة والثابتة .. وكثيراً ما تنتهي حياة هذه الشخصيات لنمو نفوذها وقوة سلطانها وتعالي مناصبها وتبنيها لمواقف واضحة ومعلنة أمام الجميع ..!فقد كان مصير كل قائد فلسطيني يصل إلى قمة الشهرة والمجد … بعد كفاح طويل وسجل حافل بالبطولة والتضحية أن تكون نهايته على يد العملاء والخونة أعضاء جهاز المخابرات الإسرائيلية " الموساد " . فهذا الجهاز الإسرائيلي الخطير كانت له اليد الطولى في نيل الكثير من رجال وزعماء منظمة التحرير عندما ضيق عليهم الخناق … وطاردهم في شتى أنحاء الأرض … واخذ في تصفيتهم جسديا الواحد تلو الأخر … ولكنهم في النهاية قدموا حياتهم فداء وتضحية لوطنهم . وكما نقول دائماً بأن الموت لا يعترف بالقوي والضعيف والكبير والصغير والشهير والمغمور ، ولا يقف أمام التاريخ المشرف لهذه الشخصيات ولا يرتبط بمكان وزمان معين ولكنه حقيقة ثابتة لا تثير أي جدل خاصة لو كان الموت طبيعياً .. أما لو كان قتلاً أو اغتيالاً فهو يثير الريبة والشك في أهدافه ودوافعه . وشخصيتنا هنا كانت مستهدفة بمفردها ولكن من قام باغتيالها استهدف حياة شخصيتين معها ..! وبموت تلك الشخصيات فقدت منظمة التحرير الفلسطينية ثلاثة من أمهر قادتها وحراس أمنها الذين كانوا يتمتعون بالقوة والنفوذ وتحمل المسئولية .. وكان لهم سجلاً حافلاً بالنضال والكفاح ضد اليهود على مدار سنوات طويلة . ولكن .. من هؤلاء الشــهداء الثــلاثــة ..؟ *

أولهم هو القائد الفلسطيني " صلاح خلف " الملقب بـ " أبو اياد " والذي يعد من اشهر القادة الفلسطينيين .. وكان يتمتع بمواهب ومميزات كثيرة ساعدته على أن يصبح شخصية قيادية لها مركزها ونفوذها ووضعها المرموق داخل منظمة التحرير الفلسطينية .. ومكانتها المحترمة بين الأوساط العربية المختلفة . وكانت له قدرات خاصة .. ويتمتع بالذكاء الفطري والقدرة على إصدار القرارات إلى جانب استطاعته إرضاء كل الأطراف المتنازعة اكثر من أي شخص آخر .. وكان موضع ثقة الجميع من الذين يراهنون دائماً عليه وعلى نجاحه المستمر ..! وقد عرف عنه تصريحاته الكثيرة ولكنه في كل مرة يصرح فيها كان يضيف الجديد من الآراء والمواقف التي تخص الأمة العربية جميعها .. ولذلك فقد قال المقربون من صلاح خلف : انه صاحب شخصية مركزية تجاوزت الحدود الفلسطينية ..! هذا القائد المعلم من مواليد يافا عام 1933، اضطر إلى النزوح إلى غزة عام 1948حيث اكمل دراسته الثانوية ، ثم التحق عام 1952بكلية اللغة العربية بجامعة الأزهر وحصل على دبلوم تربية وعلم نفس من جامعة عين شمس ، هذا القائد الذي يمتاز بتاريخه النضالي مع الرئيس ياسر عرفات ، لعب دورا رئيسيا داخل حركة فتح وحركة المقاومة الفلسطينية ، وكثيرا ما يوصف بأنه الرجل الثاني بعد الرئيس ياسر عرفات . ومن المعروف انه في بداية حدوث الأزمة العراقية الكويتية قال صلاح خلف في تصريحاته انه دائماً يقف مع الأحداث التي تؤدي في النهاية لتحرير فلسطين المحتلة وتخدم كل مصالح الشعب الفلسطيني الذي يعيش في أرضه المحتلة أو يعيش متفرقاً بين الشعوب العربية المجاورة .. ولكنه لا يؤيد الأحداث الخاصة التي تؤثر على الأسرة العربية الموحدة وتحطم تضامنهم وتزعزع الثقة في أنفسهم . وقد استنكر تماماً ما قام به الرئيس العراقي صدام حسين مع الدول العربية المجاورة وأعلن على الملأ موقفه من تلك القضية .. وقال بكل صراحة : لن نكون يوماً رهن إشارة من الرئيس العراقي صدام حسين ..! *

وثانيهم .. هو القائد " هايل عبد الحميد " الملقب بـ " أبو الهول " والذي كان من قادة أمن منظمة التحرير الفلسطينية الكبار .. وكان يتمتع بشخصية متزنة في مواقفها وآرائها خاصة فيما يتعلق بكل القضايا والمشاكل والهموم الفلسطينية والعربية وكان ملماً بكل التفاصيل السياسية العربية والعالمية والتي كان يتقن الحديث فيها بكل لباقة وطلاقة وعلم وذكاء .. ورغم انه لم يكن يتحدث كثيراً إلا أن كلماته القليلة في أي موضوع كانت معبرة ومقنعة ويسهل نفاذها لعقول وقلوب من يسمعه ولذلك كان يتمتع بعلاقاته الجيدة مع كل الجهات المحيطة به . وكان أبو الهول دائماً يعمل من اجل حفظ الأمن العام العربي الفلسطيني ولم يكن على خلاف مع أحد سوى زعيم منظمة المجلس الثوري الفلسطيني " صبري البنا " .. ولكن هذا الخلاف لم يكن يؤثر على قيام أبو الهول بالمهام الموكلة إليه .

* وثالثهم .. هو " فخري العمري " الذي يعتبر الساعد الأيمن لصلاح خلف ورجل خدماته .. وكاتم أسراره .. وذاكرته الهامة في كل مواعيده التي يرتبط بها .. وكان يتبع الشهيد صلاح خلف كظله في العمل والبيت والسفر والموت أيضا ..! ورغم أن الشهداء الثلاثة قد سهروا على رعاية وطنهم وخدموا قضيتهم بكل الطرق حتى اصبحوا من اشهر الشخصيات الأمنية البارزة في منظمة التحرير الفلسطينية .. إلا انهم في النهاية قد تم اغتيالهم بيد عربية على ارض عربية .. فقد كانت تلك اليد العربية هي يد فلسطينية .. وتلك الأرض العربية هي الأرض التونسية ولم تخسر إسرائيل عدوتهم الأولى والأخيرة والتي كانت تتمنى قتلهم مهما كلفها الأمر ، ثمن رصاصة واحدة..! كيف تمت عملية الاغتيال..؟ في أحد أيام شهر يناير عام 1991 اتصل صلاح خلف بصديقه هايل عبد الحميد في تمام الساعة الثانية عشر ليلاً يخبره بأن الرئيس ياسر عرفات سوف يصل على طائرته الخاصة إلى تونس قادماً من العاصمة العراقية بغداد في تمام الساعة الواحدة صباحاً .. وعليه إبلاغ أعضاء القيادة الفلسطينية للذهاب إلى المطار من اجل استقبال سيادة الرئيس قبل نزوله من طائرته بعشرين دقيقة على الأقل . وطلب أبو الهول من صلاح خلف أن يأتي إليه في منزله ثم يذهبان إلى المطار لاستقبال الرئيس معاً في سيارة واحدة .. فوافق صلاح خلف وحضر إلى منزل هايل عبد الحميد في تمام الساعة الثانية عشر والربع ليلاً .. واستقبله أبو الهول في صالون منزله الخاص في الوقت الذي كانوا يستعدون للذهاب إلى المطار لتأمين وحراسة موكب الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات . وعندما دقت الساعة تمام الواحدة صباحاً .. خرج صلاح خلف وهايل عبد الحميد إلى خارج المنزل واخبرا فخري العمري ان الرئيس قادم.. واصدر فخري العمري أوامره بتجهيز السيارات وركوب أطقم الأمن والمخابرات . وكان صلاح خلف وهايل عبد الحميد يقفان بجانب إحدى السيارات التي اتضح أنها سيارة صلاح خلف وكانا يتحدثان بشأن ذهاب كل واحد منهما إلى المطار في سيارته الخاصة .. ولكن قبل انطلاقهما بلحظات قليلة فتحت النيران على صلاح خلف لتخترق الطلقات النارية جسده وتمزق جميع أعضائه .. فصرخ هايل عبد الحميد بأعلى صوته في أفراد الحراسة طالباً منهم محاولة إسعاف صلاح خلف وانضم إليهم فخري العمري مسرعاً ليحاول إسعافه ونقله لاحد المستشفيات ولكن هايل عبد الحميد وفخري العمري تلقيا دفعة طلقات نارية من مدفع رشاش إصابتهما بجروح واصابات قاتلة .. وعلى الفور تم نقلهم إلى اقرب مستشفى لإنقاذ حياتهم .. ولكنهم ماتوا وهم في الطريق إلى المستشفى . تقول زوجة أبو الهول ، بأنها كانت نائمة في فراشها وأيقظها فجأة صوت الرصاص قادماً من غرفة المعيشة تحتها ، وسمعت حمزة يصيح عدة مرات " دع عاطف أبو بكر يساعدك الآن " ثم سمعت زوجها يصيح " : ماذا فعلت يا حمزة ؟ وهنا انطلقت عدة رصاصات وحاول أبو الهول أن يصل إلى الباب ولكنه ، أي حمزة ، عاجله برصاصة في رجله ثم في المعدة عن قرب . أسرعت زوجة أبو الهول إلى الغرفة الملحقة حيث وجدت ابنتها ذات السبعة عشر ربيعاً مكومة في سريرها ، فأخذتها بين ذراعيها وسمعت أقدام تصعد السلم واقتحم حمزة عليهم الغرفة واغلق الباب وراءه وصاح بهم : إن الإسرائيليون هنا .. لقد قتلوا أبو الهول . لقد قتل الفدائيون الإسرائيليون أبو جهاد المسئول العسكري بالمنظمة منذ ثلاثة أعوام ، وربما صدقت المرأة حمزة في كلامه .. وصاحت زوجة أبو الهول : هل هو حي ؟ دعني ادخل واراه . لقد جرح ، ولا تسأليني اكثر من هذا . جلست المرأتان معاً على الأرض في أحد الأركان ، الابنة تصرخ والام تحاول تهدئتها ، بينما حمزة يجول في الحجرة صامتاً ، واخذ يلتقط أشياء صغيرة من مائدة زينة الفتاة ، وكان يفحصها ثم يضعها مرة أخرى ثم يحدق من النافذة . رأى البرق وسمع الرعد وكان المطر يتساقط . كان الظلام شديد في الخارج ثم سأل الفتاة : هل هذا سريرك ؟ فلم تجبه الفتاة فكرر السؤال فطلبت الام من الفتاة أن تقول له نعم . اخذ يصيح بغضب : لماذا ليس لي سرير مثل هذا ولا مكتب ولا غرفة ؟ لأنني لست ابن أحد القطط الفلسطينية السمان . واخذ يسب في المنظمة وقائدها كلهم عملاء ، خونة ، مأجورون ، قتلة من الفساد . وسمعته زوجة أبو الهول يسب عاطف أبو بكر أحد المنشقين من منظمة أبو نضال واقسم أن يقتله .. ثم اخذ مظروفاً من جيبه وبحث فيه عن حبه ابتلعها ثم ابتلع أخرى وأخرى على مدى الخمس ساعات التي احتجزهم فيها كرهان . وسمعوا سيارات تتوقف أمام المنزل ، ووقع أقدام هنا وهناك . لقد وصل البوليس التونسي .. كانا أبو اياد والعمري قد فارقا الحياة .. أما أبو الهول الذي نزف كثيراً فقد توفي في المستشفى في غرفة العمليات . في الدور العلوي كان التليفون يدق ويدق .. وأخيراً أجابه حمزة .. كان هادئاً وسمعته زوجة أبو الهول يقول : لقد قتلت أبو اياد وأنا احتجز الآن عائلة أبو الهول كرهائن ولن أطلق سراحهم إلا إذا أتيتني بعاطف أبو بكر .. لدي رسالة له .. وغمر البوليس التونسي المكان بالضوء واستخدم مكبرات الصوت ينادي حمزة : حمزة ، اترك النساء ولا نريد منك شيئاً . واخذوا يكررون الرسالة نصف ساعة .. ثم ساد الصمت وكان حمزة يخرج الأقراص من مظروفه ويبتلعها . في ساعات الصباح الأولى ناداه البوليس ليقولوا له انهم يريدون التفاهم معه .. ماذا كانت مطالبك ؟ لقد طلب منهم طائره تقله إلى خارج البلد ، فقالوا له انهم يحتاجون إلى تصريح من سلطات أعلى ، وعندما عادوا قالوا له انهم في حاجة إلى بعض معلومات عن شخصيته ، فاقترح أن يلقي لهم ببطاقته الشخصية من النافذة ، فقالوا إن المطر سيتلفها ، ثم اتفقوا على أن يسلمهم البطاقة من خلال فتحة صغيرة في الباب الأمامي ، ثم سمعته زوجة أبو الهول يغلق الباب ويعود إليهم يجر أقدامه ثم سمعت مدفعه يسقط على الأرض فاندفعت نحوه فوجدته ممداً على السلم فاقداً الوعي ، واكتشف بعد ذلك أن البوليس وجه إليه غازات ، وأسرعت بفتح الباب فدخل البوليس . ولكن …
( وقد علمت من مصدر امني فلسطيني كبير واكب الحدث بدقة ان القاتل ابقى على سيارته تعمل وكان ينوي بعد تنفيذ جريمته الفرار بسرعة من المكان والتوجه الى السفارة الامريكية والتي بدورها سوف تسلمه لاسرائيل ) .

من هو القاتل ؟ تاريخ وحياة قاتل : كان حمزة أبو زيد شاباً فلسطينياً آخر له ماض مضطرب ، كما هو مدون في ملفات المنظمة ، كان عنوانه الدائم هو : محل مصطفى سليم خلف مدرسة البنات معسكر اللاجئين الوحدات الأردن . ولد في معسكر الوحدات عام 1963 وقضى التسعة عشر عاماً الأولى من حياته هناك نزحت عائلته من فلسطين في عام 1948 ، وتركوا موطنهم " سفريه " بالقرب من يافا في مواجهة الجيوش الإسرائيلية المغتصبة والتي قتلت الشجر والبشر . في يوليو 1982 عبر حدود الأردن إلى سوريا بطريقة غير شرعية لكي ينضم إلى صفوف فتح ، ولكن السوريين قبضوا عليه عند الحدود ، ولما لم يجدوا شيئاً ضده سلموه لفتح فوضعوه في كشف المرتبات وأرسلوه إلى معسكر صلاح الدين بالقرب من دمشق . في أكتوبر 1982 أرسل إلى يوغسلافيا في تدريب مدته 10 أسابيع على استخدام الأسلحة وواجبات الأمن وعاد إلى دمشق في ديسمبر . في فبراير 1983 أرسل إلى باكستان كحارس أمن لمكتب المنظمة هناك . في سبتمبر 1984 قضى إجازة لمدة اسبوعين في مقر المنظمة في تونس . في أكتوبر 1984 أرسل إلى بلغاريا كحارس أمن في مكتب فتح ولكنه لم يكن ملتزماً بالنظام فاعيد إلى تونس في نوفمبر حيث اعتقلته فتح لمدة شهر . في 1985 أرسل إلى قبرص كحارس أمن في مكتب المنظمة ، ولكن بعض رجال المخابرات الفلسطينية كانوا حساسين لأي اختراق إسرائيلي واعتقدوا أن أحد عملاء الموساد تنكر في زي عضو من أعضاء أبو نضال واقترب منه لينشق عن المنظمة ومع ذلك فقبل نهاية العام أعيد إلى الاعتقال في تونس لسوء السلوك ، وأطلق سراحه عام 1986 وعمل كحارس أمن في مقر المنظمة في حمام الشط ، ومرة أخرى سبب المتاعب وانه لا يعتمد عليه فتقرر إرساله إلى لبنان وحيث انه لم تكن هناك وسيلة نقل جاهزة اتخذ أبو الهول " مسئول الأمن في فتح " قراراً غير عادي بتعيينه حارساً شخصياً له في منزله وبعد ثلاثة شهور فر حمزة إلى العراق مع حارس أمن أخر وتمكن من العمل في مكتب فتح في بغداد وعندما اغلق هذا المكتب عام 1986 تفرق موظفوه ووجد حمزة نفسه في المجر . عند هذه النقطة من حياة حمزة لم تعثر المنظمة على تاريخ حياة له ولكنهم يعلمون انه قضى ثمانية عشر شهراً يتجول في أوروبا الشرقية في بودابست ووارسو حيث قضى 21 يوماً في السجن ، وبراج وبلجراد . وكانت لأبي نضال في بلجراد قاعدة مميزة افضل من تلك التي في قبرص عام 1985 فجنده أبو نضال . في يوليو 1988 وصل حمزة إلى الفلبين باسم مستعار واتصل برئيس اتحاد الطلبة الفلسطينيين في مانيلا وقال له انه سيركب على سفينة يونانية ليهاجر إلى استراليا ، وطلب منه أن يقدمه إلى مكتب فتح ، ولكنه لم يصدق قصته وشك انه يعمل لحساب منظمة معادية ، فاستبعده موظفو المنظمة المحليون . وفي مانيلا عاش مع بعض الطلبة الفلسطينيين يقترض منهم مبالغ صغيرة ليعيش وكان أحدهم يمتلك مسدساً والأخر يمتلك بندقية أم 16 . وذات يوم سرت إشاعة أن الجنرال ارئيل شارون " وهو بالنسبة لهم الشيطان مجسد " سوف يصل إلى المدينة فصمموا على اغتياله وراقبوا السفارة الإسرائيلية لهذا الغرض ، ورأى أحدهم إحدى سيارات السفارة وشخصاً يركب في الخلف مثل شارون ، فاستأجروا سيارة خاصة بهم وحملوها بأسلحتهم وقضوا يوماً وليلة في ذهاب وإياب بين السفارة الإسرائيلية والفندق الرئيسي ووزارة الخارجية يبحثون عن شارون ولكن عبثاً . وفي نوفمبر 1989 غادر حمزة الفلبين يائساً كما قال صديقه في الغرفة ، ولا يوجد سجل للمكان الذي ذهب إليه بعد ذلك . ثم ظهر في ليبيا في ربيع 1990 وزار مكتب المنظمة في طرابلس عدة مرات طالباً العمل عند أبو الهول . وفي مايو 1990 ذهب أبو الهول إلى ليبيا ليحضر حفل تأبين أبو جهاد المسئول العسكري عن المنظمة والذي قتله الإسرائيليون في تونس في إبريل 1988 . وتمكن حمزة من مقابلة أبو الهول وارتمى عند قدميه يبكي ويستعطف أن يعود مرة أخرى إلى العمل ، فأخذت أبو الهول الشفقة واعاده معه إلى تونس حيث عينه حارساً خاصاً في منزله . في أكتوبر 1990 تذرع برؤية أخته التي لم يراها منذ مدة طويلة ، وحصل حمزة على إجازة لمدة اسبوعين ليذهب إلى ليبيا ، فقد اخبر المحقق انه في ذلك الوقت كلفه أحد رجال أبو نضال ويسمى غالب بقتل أبو اياد ، وقال انه لم يكن يريد أن يفعل ذلك ولكنهم اخبروه إن أبو اياد هو مصدر كل الفساد في الحركة الفلسطينية ، فهو الخائن الذي استخدم المنشق عاطف أبو بكر ، يجب أن يموت أبو اياد لكي تعيش الثورة . لقد كان حمزة التابع الشخصي والمرافق الدائم والصديق المدلل عند أبو الهول ، وقد كان أبو الهول يصحبه معه في كل جولاته الخارجية التي يكلف فيها بمهام خاصة .. وكان موضع ثقته المطلقة .. وعند حسن ظنه دائماً ولم يكن أبو الهول يشرب الشاي أو القهوة إلا من يديه حتى يكون بأمان ويطمئن على حياته ..! والغريب أن هذا الصديق القاتل قد قام بإطلاق النار بدون خوف وبكل راحة من مكان بعيد على نقاط الحراسة والأمن والمخابرات التونسية والفلسطينية ..! وبعد أن نفذ جريمته قام بعمل حركة تمويه لكي يبعد الشبهات عنه عندما صاح بأعلى صوته : قتل أبو اياد .. قتل أبو اياد .. الحقوا القاتل واقبضوا عليه ..! ثم جرى وأطلق رصاصة من مدفعه الرشاش في اتجاه منزل مواجه يقطنه رجل من يهود تونس .. وذلك حتى يبعد أي تهمة عن نفسه وينسبها لهذا المواطن اليهودي من اصل تونسي . ولكن أمره قد انكشف واصبح مطارداً من كل فئات الأمن والمخابرات التونسية والفلسطينية .. فتسلل إلى منزل هايل عبد الحميد واحتجز زوجته وابنته كرهائن يساوم عن طريق الإفراج عنهما أحياء .. ويخرج هو سالماً لأي مكان يختاره. * الجهة صاحبة المصلحة في اغتيال القادة الثلاث . ولو تساءلنا عن الجهة صاحبة المصلحة في اغتيال القادة الثلاثة .. لوجدنا أن جميع المؤشرات والدلائل تشير إلى أن الموساد الإسرائيلي وعملائه وراء هذا العمل الإجرامي .. حيث إننا نعلم من البداية والى النهاية أن إسرائيل هي العدو الأول والجهة الأولى صاحبة المصلحة الكبيرة ليس في قتل هؤلاء القادة الثلاث فقط .. وانما في قتل كل المناضلين العرب وخاصة الفلسطينيين الذين يقفون بكل قوة أمام جبروتها وغرورها .. إن مصلحة اليهود تقتضي دائماً بان يحاربوا العرب ويقتلوهم دون أن يحدث لإسرائيل أية خسائر .. ويعرف عن اليهود انهم يقومون منذ القدم والى الآن بتوظيف الظروف والخلافات العربية والعالمية لمصلحة أمنهم واستقرارهم ..! والملفت للنظر أن عملية الاغتيال قد تمت في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها الأمة العربية بسبب الغزو العراقي للأرض الكويتية .. وتوافد قوات حلف الأطلنطي على منطقة الخليج العربي بدعوى الاستعداد لتحرير الكويت من الاحتلال العراقي . ومن الملاحظ أن هناك توافقاً زمنياً بين هذه الأزمة التي كانت تعيشها الأمة العربية وتنفيذ عملية الاغتيال..! إن جهاز الموساد الإسرائيلي الذي يعمل دائماً في الخفاء والعلن من اجل التخلص من كل زعماء منظمة التحرير الفلسطينية وخاصة من يتمتعون بالعقول الذكية التي تفكر للمستقبل وتسبق الأحداث التي تراها بعمق وتعقل . والأخطر من ذلك تلك الشخصيات المعارضة للهيمنة والاغتصاب الإسرائيلي والتي تقف ضد المطامع اليهودية . ومن أهم هذه الشخصيات " صلاح خلف وهايل عبد الحميد " . وكانت إسرائيل ترى ضرورة التخلص منهما في ظل أزمة احتلال الكويت لأنها عرفت عنهما التخطيط السليم لاستغلال الأحداث والظروف لصالحهما .. كما أحست بالخطر الذي يهددها أثناء تلك الحرب . والى جانب تخوفها من العمليات الانتقامية التي تنفذها الجماعات الفلسطينية ، ولذلك فقد أرادت أن تقضي على تلك الشخصيات قبل أن تخرج أفكارها للنور وتكون ضد مصالح إسرائيل.

توقيع: د. محمد


لئن كنت محتاجاً إلى الحلم إنني * * * إلى الجهل في بعض الأحايين أحوج
ولي فرس للحلم بالحلم ملجم * * * ولي فرس للجهل بالجهل مسرج
فمن رام تقويمي فإني مقوم * * * ومن رام تعويجي فإني معوج
د. محمد غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-13-2010, 01:11 PM   #2
شموخ عزي
.: مُراقبة عامّ :. مركز نهر الحب لرفع الملفات

 
الصورة الرمزية شموخ عزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: في مكان مجهووول
المشاركات: 1,603
معدل تقييم المستوى: 9

شموخ عزي is on a distinguished road
افتراضي

يعطيك الف عافية د0 محمد على الطرح الرائع






المولد والنشأة.



ولد محمد عبد الرحمن عبد الرءوف عرفات القدوة الحسيني في الرابع من شهر آب/أغسطس 1929 في القدس في فلسطين.

و محمد عبد الرحمن هو اسمه الأول وهو اسم مركب أما اسم أبيه فهو عبد الرءوف، و عرفات هو اسم جده، القدوة هو اسم عائلته، والحسيني هو اسم عشيرته. ومحمد عبد الرحمن هو واحد من سبعة إخوة ولدوا للتاجر الفلسطيني عبد الرءوف.

تيقظ محمد عبد الرحمن ابن السابعة عشرة لخطورة الحركة الصهيونية التي أخذت تستشري داخل المجتمع الفلسطيني لتنهب الأرض والبيت وتقتل وتدمر وتنبه الشاب محمد إلى المخططات التي كانت تحاك لاقتلاع أبناء الشعب الفلسطيني من أرضهم وتمكين اليهود منها الأمر الذي لم يرق للفتى الثائر فعقد العزم على الانخراط في المجموعات المسلحة التي كانت تناضل ضد إقامة دولة يهودية في فلسطين.

لم يكن ما يحدث في فلسطين في تلك الفترة أمراً عادياً بالنسبة لأبو عمار ولم يتوقف الأمر عند الرغبة بالتخلص من هؤلاء الدخلاء فلم يعد امام الشاب محمد مفراً من المشاركة في المعارك الأولى التي اندلعت بين العرب واليهود في 1947 و1948 ثم في الحرب العربية الصهيونية الأولى في 1948 بعد إعلان دولة الكيان الصهيوني وكان لاغتصاب فلسطين التاريخية من أهلها عنوة الأثر الأكبر في تكوين شخصية أبو عمار.

سافر عرفات الذي أغضبه انتصار قوات الكيان الصهيوني المدعومة من الغرب, إلى مصر حيث درس الهندسة المدنية فقد التحق بجامعة فؤاد الأول بالقاهرة والتي تخرج منها كمهندس مدني.

أتاحت له دراسته في مصر الانخراط منذ شبابه في الحركة الوطنية الفلسطينية من خلال الانضمام إلى اتحاد الطلاب الفلسطيني، والذي تولى رئاسته فيما بعد من العام 1952 إلى العام 1956. و في القاهرة طور علاقة وثيقة مع الحاج أمين الحسيني، الذي كان معروفا بمفتي القدس..

و بدأت في العام 1956 شخصية محمد عبد الرحمن القتالية والعسكرية في الظهور عندما التحق بالضباط الاحتياط للجيش المصري وقاتل في صفوفه منذ العدوان الثلاثي على مصر عام 1956بل وأبلى فيها بلاء حسناً.



أبو عمار وفتح.

بعد حرب السويس غادر عرفات إلى الكويت وهناك أدرك أبو عمار حقيقة مفادها أن أبناء الشعب الفلسطيني هم وحدهم من يستطيعوا إعادة الحق المغتصب وتحرير الأرض والإنسان الفلسطيني الذي كان قد فقد في تلك الفترة أي أمل في العودة في ظل الترهل والتفكك العربي والمراهنة على حكومات عربية لا حول لها ولا قوة وبدأ هو ومجموعة من رفاقه المناضلين لملمة الجرح الفلسطيني وبث روح الأمل والتفاؤل في نفوس كسرها التشرد وأعياها الصمت وأضعفها التشرد واللجوء ليأتي عرفات ورفاقه ويحيوا الأمل في هذه النفوس من خلال أنبل ظاهرة عرفها التاريخ لتخرج على الناس حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح كحركة تحرر أصبح لها احترامها بين شعوب العالم الحر كان ذلك في العام 1959.

نجحت فتح بقيادة أبو عمار في جذب الأنظار إليها والتف الناس حولها باعتبارها المخرج الوحيد ونجحت فتح في لفظ غبار الكسل واليأس التي انتابت المواطن العربي بشكل عام والفلسطيني بشكل خاص لا سيما بعد نكسة حزيران 1967 وهزيمة الجيوش العربية وضياع الجزء المتبقي من فلسطين (الضفة الغربية وقطاع غزة) لم تعرف فتح ومن انضموا إليها ثقافة الهزيمة هذه ولم تدخل ضمن مفردات قاموسها وبدأت فتح تخرج من نطاق السرية لتبهر الجميع بعملياتها النوعية ضد عدو متغطرس لا يعرف إلى الرحمة سبيل ومنذ تلك اللحظات تحولت إسرائيل بأنظارها إلى المنظمات الفلسطينية وقيادتها ولم تتوانى للحظة عن ملاحقتهم لا سيما الرجال الذين كونوا النواة الأولى للثورة الفلسطينية وعلى رأسهم أبو عمار الذي تعرض لمحاولات اغتيال عدة من قبل الحكومات الإسرائيلية المتتالية.

وبعد أن أمضى سنوات في العمل السري باسمه الحركي أبو عمار انتخب عرفات رئيسا للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية في شباط/فبراير 1969 وبدأ يعرف على الساحة الدولية بزيه الزيتي القاتم وكوفيته الفلسطينية اللذين لم يتخل عنهما يوما.

وبفضل شخصيته القوية وحدسه تمكن من تعزيز سلطته السياسية والنجاة من المؤامرات السياسية. وانتخب في 1973 قائدا عاما لقوات الثورة الفلسطينية وفي العام 1974 ألقى أبو عمار كلمة باسم الشعب الفلسطيني أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك



وفاة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات



رام الله، الضفة الغربية (CNN) -- أعلن صائب عريقات كبير المفوضين الفلسطينيين أن الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات قد توفي صباح الخميس، عن 75 عاما، في مستشفى بيرسي العسكري الفرنسي الذي كان يعالج فيه.




وتأتي وفاة عرفات بعد أن دخل الزعيم الفلسطيني في مرحلة غيبوبة عميقة استمرت لعدة أيام.

وقد أصدر الرئيس الأمريكي جورج بوش بيانا وصف وفاة ياسر عرفات بأنه "لحظة مهمة في التاريخ الفلسطيني" معربا عن أمله في أن يأتي المستقبل بالسلام للشعب الفلسطيني.

وبينما أصدر الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بيانا نعى فيه عرفات، أكد مسؤول أمريكي أن مساعد وزير الخارجية الأمريكي ويليام بيرنز سيشارك في جنازة عرفات ممثلا للولايات المتحدة.

وقال المتحدث إن بعض المسؤولين الآخرين قد يشاركوا في الجنازة ولكن بشكل شخصي.

وكان عرفات قد تعرض لمتاعب صحية أثناء إقامته في رام الله، وفشل الأطباء الذين توافدوا من مصر والأردن وتونس، على مقر إقامته، من معرفة المرض الذي أصيب به، وتقرر نقله للعلاج في باريس يوم 29 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقد ظن الأطباء في البداية أن عرفات مصاب بمرض سرطان الدم "اللوكيميا" إلا أن الفحوص التي أجراها فور وصوله للمستشفى الفرنسي أثبتت خطأ هذه الفرضية.

وخلال فترة علاجه في باريس اتسمت البيانات الصادرة عن المستشفى بالعمومية، ولم تتطرق أبدا للمرض الذي كان عرفات يعاني منه.

ويرى بعض المراقبين إن ذلك قد يكون مؤشرا على فشل الأطباء الفرنسيين في تحديد المرض الذي كان يعاني منه الزعيم الفلسطيني.

ومن جهة أخرى، قبلت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية في اجتماعها الأربعاء العرض الذي تقدمت به مصر لإقامة جنازة رئيس دولة لرئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، ياسر عرفات، وفقا لتصريحات وزير الخارجية الفلسطيني، نبيل شعث، الأربعاء.

وجاء قبول العرض المصري خلال اجتماع اللجنة في رام الله الأربعاء، حيث أوضح شعث أن إقامة جنازة رئيس دولة لعرفات في مصر ستتيح حضور كبار قادة العالم للمشاركة في تشييعه وتكريمه، على ان يٌنقل بعدها بمروحية عسكرية مصرية إلى مقر المقاطعة في رام الله، وهناك سيتم تشييعه ثانية، وإقامة الصلاة عليه، ودفنه في مقبرة بالمقاطعة.


وأضاف شعث أنه تقرر خلال زيارة كبار المسؤولين الفلسطينيين إلى باريس الثلاثاء أن ترافق سهى عرفات، عقيلة الزعيم الفلسطيني، الجثمان إلى القاهرة ثم رام الله.

ومن ناحية أخرى، يشهد مبنى المقاطعة في رام الله أعمالا مكثفة للشاحنات والجرافات لإزالة حطام المباني وهياكل السيارات المحترقة، استعدادا لجنازة عرفات.

وتقوم أطقم بإعداد نصب تذكاري لمقبرة عرفات، على أن تكون الأخيرة مجهزة لإمكانية نقل جثمان عرفات للدفن في القدس يوما ما، نقلا عن مصادر فلسطينية.

وفي تطور آخر، أعلن مجلس الوزراء الإسرائيلي في اجتماعه الأربعاء قراره بالموافقة على دفن عرفات في رام الله، وأصدر إجراءات للتطبيق حال وفاة عرفات.

وتتمثل تلك الإجراءات في السماح بإقامة جنازة عرفات في رام الله، على أن يتولى الفلسطينيون مهمات الأمن داخل رام الله، ويكون الجيش الإسرائيلي مسؤولا عن الأمن خارج المدينة.

وقرر مجلس الوزراء الإسرائيلي الموافقة على مشاركة المواطنين الإسرائيليين في الجنازة برام الله، والسماح فقط للشخصيات الفلسطينية البارزة بالانتقال من غزة إلى رام الله للمشاركة في التشييع، مع إعلان حالة التأهب بين قوات الأمن الإسرائيلية في القدس.





شموخ عزي غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-13-2010, 01:16 PM   #3
الحلم الغائب
.: عضو مميز :.
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 251
معدل تقييم المستوى: 8

الحلم الغائب is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير على الطرح والتعرف على الشخصيات الرائعة

الحلم الغائب غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-13-2010, 01:18 PM   #4
مرسل
مـــدير عـــام

 
الصورة الرمزية مرسل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,257
معدل تقييم المستوى: 10

مرسل is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى مرسل
افتراضي

الاخ العزيز الغالي دكتور محمد

هلا وغلا ومرحبا


يسلموا ويعطيك العافية للقلم الرائع

وسلمت انامللك الذهبية ان شاء الله التوفيق بماجاء جاء فيه

والجميع يلتزم كون الموضوع هام جدا مع اجمل واحلى تحياتي العطرة بالود
الأربعاء 28 محرم 1431

توقيع: مرسل





اسهل مركز تحميل الصور

مركز نهر الحب


http://www.n4hr.org/up/index.php
مرسل غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-17-2010, 12:41 PM   #5
شموخ عزي
.: مُراقبة عامّ :. مركز نهر الحب لرفع الملفات

 
الصورة الرمزية شموخ عزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: في مكان مجهووول
المشاركات: 1,603
معدل تقييم المستوى: 9

شموخ عزي is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواني الكرام

اليوم هو السادس عشر من ابريل
يوم مميز في تاريخ القضيه الفلسطينيه
غير مجرياتها
وتحولت من مسارها النضالي المخطط له بكل اتقان
الى اغتيال الرجل والمكان
رجل العمليات في داخل الوطن المسلوب
المخطط الاول لجميع العمليات التي خاضتها الثورة الفلسطينيه
انه مفجر الانتفاضه الاولى والمخطط لها

خليل الوزير



اليوم هو ذكرى اغتيال القائد خليل الوزير ابو جهاد

فلنقف عند نبذة بسيطه عن حياة هذا الرجل



ولد القائد خليل إبراهيم محمود الوزير المعروف بـ "أبو جهاد" في نهاية عام 1935م في بلدة الرملة بفلسطين، وغادر بلدته – الرملة – إلى غزة إثر حرب 1948م مع أفراد عائلته.

درس أبو جهاد في جامعة الإسكندرية، ثم انتقل إلى السعودية فأقام فيها أقل من عام، ومن السعودية توجه إلى الكويت، حيث ظل بها حتى عام 1963م. وهناك تعرف على ياسر عرفات وشارك معه في تأسيس حركة فتح.



في عام 1963م غادر الكويت إلى الجزائر حيث سمحت السلطات الجزائرية بافتتاح أول مكتب لحركة فتح وتولى أبو جهاد مسؤولية ذلك المكتب. كما حصل خلال هذه المدة على إذن من السلطات بالسماح لكوادر الحركة بالاشتراك في دورات عسكرية وإقامة معسكر تدريب للفلسطينيين الموجودين على أرض الجزائر.

وفي عام 1965م غادر الجزائر إلى دمشق حيث أقام مقر القيادة العسكرية، وكلف بالعلاقات مع الخلايا الفدائية داخل فلسطين، كما شارك في حرب 1967م وقام بتوجيه عمليات عسكرية ضد الجيش الصهيوني في منطقة الجليل الأعلى.

وقد تولى بعد ذلك المسؤولية عن القطاع الغربي في حركة فتح، وهو القطاع الذي كان يدير العمليات في الأراضي المحتلة. وخلال توليه قيادة هذا القطاع في الفترة من 76 – 1982م عكف على تطوير القدرات القتالية لقوات الثورة، كما كان له دور بارز في قيادة معركة الصمود في بيروت عام 1982م والتي استمرت 88 يومًا خلال الغزو الصهيوني للبنان.

تقلد أبو جهاد العديد من المناصب خلال حياته ، فقد كان أحد أعضاء المجلس الوطني الفلسطيني، وعضو المجلس العسكري الأعلى للثورة، وعضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية، ونائب القائد العام لقوات الثورة.

ويعتبر أبو جهاد – رحمه الله – أحد مهندسي الانتفاضة وواحدًا من أشد القادة المتحمسين لها، ومن أقواله:


* إن الانتفاضة قرار دائم وممارسة يومية تعكس أصالة شعب فلسطين وتواصله التاريخي المتجدد.


* ومنها: لا صوت يعلو فوق صوت الانتفاضة.
* وقوله: إن مصير الاحتلال يتحدد على أرض فلسطين وحدها وليس على طاولة المفاوضات.
* كما كان يقول: لماذا لا نفاوض ونحن نقاتل؟
* ويرى أن كل مكسب ينتزع من الاحتلال هو مسمار جديد في نعشه.



اغتيال خليل الوزير:



شعر الكيان الصهيوني بخطورة الرجل لما يحمله من أفكار ولما قام به من عمليات جريئة ضد الاحتلال؛ فقرر هذا الكيان التخلص من هذا الكابوس المتمثل في أبو جهاد، وفي 16/4/1988م قامت عصابات الغدر الصهيونية بعملية اغتيال حقيرة كلفتهم ملايين الدولارات، وفي ليلة الاغتيال تم إنزال 20 عنصرًا مدربًا من عصابات الإجرام الصهيوني من أربع سفن وغواصتين وزوارق مطاطية وطائرتين عموديتين للمساندة على شاطئ الرواد قرب ميناء قرطاجة، وبعد مجيء خليل الوزير إلى بيته كانت اتصالات عملاء الموساد على الأرض تنقل الأخبار، فتوجهت هذه القوة الكبيرة إلى منزله فقتلوا الحراس وتوجهوا إلى غرفته، فلما شعر بالضجة في المنزل رفع مسدسه ووضع يده على الزناد لكن رصاصات الغدر الصهيونية كان أسرع إلى جسده، فاستقر به سبعون رصاصة ليلقى ربه في نفس اللحظة

عاد في تلك الليلة تمام الحادية عشرة لتكون الانتفاضة في موضع حديثه مع أم جهاد وحنان أخذ يحدث أم جهاد على آخر تقرير وصل إلى غزة، والذي يتضمن خبر اصطدام سفينتين قبالة شواطئ غزة حيث كانت إحداها محملة بعلب السمن، مما أدى إلى انتشار السمن على الساحل، انتشر السكان فور سماع الخبر لجمع ما يقدرون عليه وأضاف أبو جهاد نقلاً عن الأهل في غزة أنهم أعتبرها هبة من الله سبحانه وتعالى للانتفاضة تقدمت الأخت أم أبو جهاد منه لتناوله التقرير وقالت له وهي العليمة بأبي جهاد منذ تمرده على الطفولة، ألم ترسل أنت السفينة إلى غزة؟ أخبرني هل خبأت شيئاً؟ توجه أبو جهاد إلى ابنته حنان طالباً منها ترجمة خبر باللغة الإنجليزية يتحدث عن استعداد الممثل العالمي أنطوني كوين لتمثيل فيلم عن القضية الفلسطينية يلعب فيه دور الأخ أبو عمار ذهب الجميع للنوم فيما ذهب أبو جهاد إلى مكتبه لمواصلة العمل بعد أن طلب آخر شريط عن الانتفاضة لمشاهدته فقبيل الاغتيال بدقائق أجرى اتصالا هاتفياً مع ممثل منظمة التحرير في تشيكوسلوفاكيا … أنه سيسافر إلى براغ في ذلك الصباح سمعت أم جهاد "أبو جهاد" يتحرك بسرعة تاركاً مكتبه فإذا به يحمل مسدسه متجهاً إلى باب الغرفه ، لحقت به ووقفت إلى جانبه لكنه طلب منها الابتعاد تقول الأخت أم جهاد ، وقفت في الزاوية الأخرى لثوان شاهدت أمامي شخصاً علىبعد متر واحد كان في حوالي الثانية والعشرين من عمره أشقر، يضع على وجهه قناعاً شبيه بقناع غرفة العمليات ولم يتكلم أبداً ، أطلق عليه أبو جهاد رصاصه من مسدسه فرد عليه بمخزن كامل من رشاشه، سقط أبو جهاد على الأرض، ذهب وجاء رجل آخر ظننت أنه سيقتلني أنا، ولكنه عاد أفرغ رشاشه بجسد "أبو جهاد" جاء الثالث وفعل نفس الشيء، كنت أضع يدي فوق رأسي وأنطق بالشهادتين، وأنا أتوقع قتلي كنت أدير وجهي وعندما جاء رابع ليفعل نفس الشيئ، صرخت بأعلى صوتي " بس" لكنه أفرغ رشاشه في جسده وأضافت الأخت أم جهاد : " ثم توجهوا جميعاً نحو غرفة النوم حيث أبني نضال البالغ من العمر سنتان ونصف، فكرت به وشعرت بخوف شديد عليه. وبحركة عفوية حاولت أن أتحرك نحوه لكن أحد المهاجمين وقف أمامي يهددني برشاشه كي لا أتحرك دخل الآخرون إلى غرفة النوم أطلقوا زخات من الرصاص ، فتيقنت أن نضال قد قتل ولكنه كان يصرخ وكان صراخه يطمئنني انسحبوا من غرفة النوم ، كانت حنان قد خرجت من غرفة نومها لترى ما يحدث فوجئت بالأشخاص المجهولين أمامها فوجئت بأحدهم يقوم لها باللغة العربية "روحي عند أمك" غادر القتلة المنزل تاركين خلفهم حوالي سبعين رصاصه في جسد "أبو جهاد" سبعون هدف في جسد، رصاص في قلب حركات التحرر العالمية رصاص في قلب الرأي العام العالمي الذي كان أبو جهاد حريصاً على كسبه لم يكن سهلاً على أبي جهاد نسيان منظر الصهاينة وهم يقتلون أبناء شعبه في شوارع الرملة ولم تكن كذلك بالنسبة لحنان ونضال وبقية أبناء "أبو جهاد" وأبناء الانتفاضة فإذا كان أبو جهاد قد مات كجسد فهو باق كظاهرة ثورية في فلسطين والوطن العربي وعند كل الأحرار في شتى أنحاء الأرض

العمليات العسكرية التي خطط لها ابو جهاد




- عملية نسف خزان زوهر عام 1955

- عملية نسف خط انابيب المياه (نفق عيلبون) عام 1965
- عملية فندق (سافوي) في تل ابيب و قتل 10 صهاينة عام 1975
- عملية انفجار الشاحنة المفخخة في القدس عام 1975
- عملية قتل البرت ليفي كبير خبراء المتفجرات و مساعده في نابلس عام 1976
- عملية دلال المغربي التي قتل فيها اكثر من 37 صهيونيا عام 1978
- عملية قصف ميناء ايلات عام 1979
- قصف المستوطنات الشمالية بالكاتيوشا عام 1981
- اسر 8 جنود صهاينة في لبنان ومبادلتهم ب 5000 معتقل لبناني و فلسطيني و 100 من معتقلي الارض المحتلة عام 1982
- اقتحام و تفجير مقر الحاكم العسكري الصهيوني في صور وادت الى مصرع 76 ضابط و جندي بينهم 12 ضابط يحملون رتبا رفيعة عام 1982
- ادارة حرب الاستنزاف من 1982 الى 1984 في جنوب لبنان
- عملية مفاعل ديمونة عام 1988 والتي كانت السبب الرئيسي لاغتياله



ابو جهاد ...خليل الوزير، عشق الوطن حتى الثمالة فعشقه الوطن حتى الدم . ابو جهاد ... رحلة شتاء حملتنا إلي استرجاع الخريف لغصبه، ورحلة صيف حملتنا إلي استرجاع الدم الذي اكتسى شقائق النعمان فكان (أدونيس) آخر في نيسان فبسطت له الطبيعة خضرتها إجلالا و أوراق العناب له إكراما و أزهر اللوز من كفنه الخاكي فكان اللون ذات اللون واللوز دائما اخضر . رحل(الوزير)فكانت بداية الحكاية الطويلة ، بداية اكتشاف لسوق يعرض فيه الوطن في أسواق الأممية، وعلى جدران المزاد العلني ، رحل الوزير ابو جهاد فكانت القضية تسجّى قرب نعشه تشتهي جسد فيه روح قائد عشق رائحة البارود فعشقه الرصاص وأبى أن يغادره دون أن يلتصق فيه ويستقر ليسري كما الدم حين يتوهج ثورة في عروقه . أبو جهاد ...أطلق الرصاص العاشق على الاحتلال دون اختفاء أو خجل أو مواربة ، وكان هو اللغة والشريعة التي لا تختبئ وعين الحقيقة التي رأينا فيها الوطن من بعيد فجاء بنا إليه وحملنا إلي عشقه ، فأبصرته عيون الظلام والحقد فانتزعت الرغبة المقاتلة العاشقة للثورة من بين ضلوعنا . رحل الوزير جسدا وترك الوطن يتحسّر على جسد يشتاق لمعانقته ...رحل الوزير..، وبقيت الروح تحلق على سياج الوطن كما كان جسدها على مقربة منه ... رحل الوزير..، ومازالت عيونه الصقرية ترقب الوطن وتحرس ما تبقى من سياج ممزق حوله ...رحل أبو جهاد وما زلنا نذكره ...،أبو جهاد يسكن التاريخ ولا يغادره ويسكن الذاكرة ولن يكون مجرد ذكرى .


اللهم اجعل مثواه مع الانبياء و الصديقين
واجعلنا على خطاه سائرين




















































توقيع: شموخ عزي
لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه ...
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى...
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى...
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجهه السماء ...
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزاء منها ...
شموخ عزي غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-17-2010, 12:44 PM   #6
شموخ عزي
.: مُراقبة عامّ :. مركز نهر الحب لرفع الملفات

 
الصورة الرمزية شموخ عزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: في مكان مجهووول
المشاركات: 1,603
معدل تقييم المستوى: 9

شموخ عزي is on a distinguished road
افتراضي

نبذة عن حياة القائد عبد العزيز الرنتيسي

عبد العزيز علي عبد الحفيظ الرنتيسي

23 ولد في /10 / 1947م في قرية يبنا
( بين عسقلان وحيفا )

لجأت أسرته بعد حرب 1948م إلى قطاع غزة واستقرت
في مخيم خان يونس للاجئين
وكان عمره وقتها 9 شهور
نشأ الرنتيسي بين تسعة أخوة وأختين


التحق عبد العزيز في سن السادسة بمدرسة تابعة
لوكالة الغوث وقد اضطرته ظروف عائلته الصعبة
للعمل وهو في سن السادسة ليساهم
في إعالة أسرته الكبيرة


وقد كان متميزاً في دراسته حيث أنهى دراسته
الثانوية عام 1965م وتوجه إلى الإسكندرية
ليلتحق بجامعتها ليدرس الطب

أنهى دراسته الجامعية بتفوق وتخرج عام 1972م
وعاد إلى قطاع غزة ، وبعد عامين عاد إلى
الإسكندرية ليحصل على الماجستير في
طب الأطفال وفي العام 1976م عاد
للقطاع ليعمل طبيبا مقيماً في
مستشفى ناصر وهو المركز العلمي
الرئيسي في خان يونس





حياته ونشاطه السياسي
متزوج وله ستة أطفال
( ولدان وأربع بنات )

شغل عدة مواقع في العمل العام منها : عضوية هيئة
إدارية في المجمع الإسلامي والجمعية الطبية
العربية بقطاع غزة والهلال الحمر الفلسطيني

عمل في الجامعة الإسلامية في مدينة غزة ومنذ
افتتاحها عام 1978م محاضراً يدرس مساقات
في العلوم وعلم الوراثة وعلم الطفيليات

اعتقل الرنتيسي عام 1987 م بسبب رفضه دفع
الضرائب لسلطات الاحتلال

وفي عام 1988م
جرى اعتقاله لمدة21 يوما
أسس مع مجموعة من نشطاء الحركة الإسلامية
في قطاع غزة تنظيم حركة المقاومة الإسلامية
حماس
في عام 1988 م أعيد اعتقاله للمرة الثالثة
مدة عامين ونصف محتجزاً في سجون
الاحتلال





الدكتور الرنتيسي تمكن من إتمام حفظ كتاب الله في
المعتقل و ذلك عام 1990 بينما كان في زنزانة
واحدة مع الشيخ المجاهد أحمد ياسين

وله قصائد شعرية تعبر عن انغراس الوطن
والشعب الفلسطيني في أعماق فؤاده وهو
كاتب مقالة سياسية تنشرها
له عشرات الصحف

و لقد أمضى معظم أيام اعتقاله في سجون الاحتلال
وكل أيام اعتقاله في عزل انفرادي
والدكتور الرنتيسي يؤمن بأن
فلسطين لن تتحرر إلا
بالجهاد في سبيل الله


و في العاشر من حزيران (يونيو) 2003 نجا صقر
"حماس"
من محاولة اغتيال نفذتها قوات الاحتلال الصهيوني
و ذلك في هجومٍ شنته طائرات مروحية صهيونية
على سيارته حيث استشهد أحد مرافقيه
وعدد من المارة بينهم طفلة



و في الرابع والعشرين من آذار (مارس) 2004 وبعد يومين
على اغتيال الشيخ ياسين اختير الدكتور الرنتيسي زعيماً
لحركة "حماس" في قطاع غزة خلفاً للزعيم الروحي
للحركة الشهيد الشيخ أحمد ياسين



واستشهد الدكتور الرنتيسي مع اثنين من مرافقيه
في 17 نيسان (أبريل) 2004 بعد أن قصفت
سيارتهم طائرات الأباتشي الصهيونية في
مدينة غزة ، ليختم حياة حافلة
بالجهاد بالشهادة



تمني الشهادة صادقا فصدقه الله ليلحق
سريعا بحبيبه أحمد ياسين

رحمهم الله


الان سوف اضع صور نادرة للشهيد الرنتيسي






صور لعبد العزيز الرنتيسي



لي لا ينسى



رنتيسي وزهار







الرنتيسي وهنيه




أحمد ياسين ورنتيسي







الرنتيسي مع عرفات







الرنتيسي ومرافقه نصار








الشهيدين الدكتور الرنتيسي والشيخ أحمد ياسي





.



الشهيد أسامة حجيلة والدكتور الرنتيسي












شهيد رنتيسي وشهيد وريان وشهيد وابو شنب







صور تذكارية نادرة للدكتور الدويك مع الرنتيسي في مرج الزهور1


صور تذكارية نادرة للدكتور الدويك مع الرنتيسي في مرج الزهور2


قبر الرنتيسي


ابن شهيد الرنتيسي
محمد الرنتيسي

توقيع: شموخ عزي
لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه ...
فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى...
ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى...
فأنظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجهه السماء ...
ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزاء منها ...
شموخ عزي غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-19-2010, 01:10 PM   #7
د. محمد
DeveloPer

 
الصورة الرمزية د. محمد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: فلسطين - قطاع غزة
المشاركات: 313
معدل تقييم المستوى: 8

د. محمد is on a distinguished road
افتراضي

شموخ عزي :

تحية من الله مباركة طيبة على هذا التواصل الرائع .

سعدت بما تقدمي من مجهود جميل لكشف النقاب عن قادتنا العظام بغض النظر عن الانتماء الحزبي أو السياسي .

واليوم موعدنا مع أحد رموز الثورة والعمل النضالي ألا وهو


الشهيد القائد :
كمال عدوان


الشهيد الأسطورة كمال عدوان ,, عضو اللجنه المركزية لحركة فتح





استشهد عدوان في العاشر من نيسان - أبريل 1973 في منزله في بيروت أثر الهجوم الذي قامت به وحدة صهيونية خاصة على بيروت فيما عرف بعملية فردان التى استشهد فيها ايضا كمال
ناصر وابو يوسف النجار .

الشهيد كمال عدوان الشهيد الأسطورة كمال عدوان ,, عضو اللجنه المركزية لحركة فتح وُلد كمال عدوان في قرية بربرة القريبة من مدينة عسقلان عام 1935، لجأت عائلته إلى قطاع غزة أثناء نكبة عام 1948. درس عدوان في مدارس القطاع قبل الانتقال إلى مصر ليتخرج منها مهندسا للبترول . تشكيله نواة فتح الأولى وإنجازاته الإعلامية عقب الخلاف بين عبد الناصر والإخوان المسلمين عام 1954 ترك تنظيم الإخوان ليسلك سبيلا آخر بعد أن نشأت لديه فكرة العمل المسلح الفدائي، أسس عدوان خلية مستقلة ضمت اثني عشرة شابا معظمهم كانوا في تنظيم الإخوان وشَكلت هذه المجموعة فيما بعد النواة الأولى لحركة فتح. عندما خرج كمال عدوان من غزة إلى مصر كان قد أسس قبل ذلك مجموعة نشطة مقاومة لعدوان 1956 وهذه فتحت له آفاق معرفة بأشخاص آخرين أبو جهاد، خليل الوزير وأبو يوسف النجار وأبو عمار أيضا وآخرين جدا، كمال نتيجة الظرف الاجتماعي ونتيجة الظرف المالي له ترك الدراسة في مصر بعد سنتين من دراسته كمهندس بترول وغادر إلى السعودية وبدأ إنشاء تنظيم حركة فتح بالسعودية، إذاً هو كان من أول المؤسسين للتنظيم في السعودية وانتقل بعدها إلى قطر حيث قاد التنظيم في قطر وكان مع زملائه في قطر والسعودية والكويت وسوريا. عززت معركة الكرامة في الأراضي الأردنية عام 1968 مكانة حركة فتح في الشارعين الفلسطيني والعربي واكتسبت أبعادا أسطورية عقب تأكيده على تفوق قوات الفدائيين. حركت معركة الكرامة آلاف الشبيبة الفلسطينية والعربية للالتحاق بقوات العاصفة وشكلت هذه المعركة تحولا حاسما في العمل الفلسطيني لسنوات عدة ومن ثم تفرغ كمال عدوان لأن يستلم الإعلام وينظمه ويرتبه وجاء وكان خير من اشتغل في هذا الموضوع وأعطى الإنجازات الكبيرة جدا. كمال عدوان والأعلام المتميز ,,,, عاد كمال عدوان إلى عمّان في الثاني عشر من شهر نيسان/أبريل عام 1968 اختارته القيادة الفلسطينية لتسلم مكتب الإعلام في منظمة التحرير. بحث عدوان عن كل طاقة ثورية ليُجسدها في هذا المكتب واستقطب أبرز الصحفيين ورواد الكلمة من العرب والأجانب من أجل خدمة القضية الفلسطينية وبعد ذلك انعقد المؤتمر الثالث لحركة فتح في كانون الأول/يناير عام 1971 وانتُخب كمال عدوان في اللجنة المركزية لحركة فتح التي كلفته بالإشراف على القطاع الغربي إلى جانب مهمته الإعلامية حيث عمل كمال عدوان على تأسيس الجامعات في الأرض المحتلة وقد نجح الشهيد كمال بادخال عدة مجموعات للعمل داخل الأراضي المحتله , , هذا البناء التنظيمي ساعد في تصعيد العمليات العسكرية ضد القوات الإسرائيلية، اعتمدت خلايا الداخل في حربها على العبوات والتفجيرات كأسلوب رئيس بدلا من حرب العصابات مما أوقع في صفوف القوات الإسرائيلية خسائر فادحة وقللت الخسائر في الجانب الفلسطيني، كما ساهم تنظيمه لخلايا الداخل بشكل متوازن بالتخفيف من الاعتقالات في صفوف المقاومين حيث قامت مجموعه من هذه المجموعات بمهاجمة أربع مستوطنات بأربعين مناضل وكانت معركة موفقة وناجحة بشكل كبير جدا ورائعة جدا ولم تكن أي خسارة للمقاومين .. ومن ثم تسلم مسؤولية مفوض الأرض المحتلة أصبح 90% من عمله هو عمل تنظيمي أكثر ما هو عمل عسكري . إنجازات الشهيد كمال عدوان التنظيمية ,,, ومن أنجازات الشهيد كمال عدوان إنه عمل نوع جديد من عمليات التنظيم المتوازي بحيث تكون كل مجموعة مقطوعة وما بتعرف عن المجموعات الثانية واتصالها المباشر مع الأخ كمال مباشرة بدون الكشف عن بقية المجموعات أو معرفتها. الشهيد كمال عدوان ومخطط قتله من الصهاينه ,,,, كمال عدوان في الأرض المحتلة أزعج الإسرائيليين جدا ليس فقط أنه استمر في عملية الكفاح المسلح وطوره أو حاول أن يُبدع فيه وإنما تركيزه على العمل السياسي وتنشيطه بالحركة الطلابية وتنشيطه للجان الطلابية لأن تقوم بالمظاهرات وأن تقوم بالعمل السياسي وما قام به يعني من خطوات في الأرض المحتلة أزعج الإسرائيليين وأشعرهم أنهم أمام قائد يجب أن يتخلصوا منه. وبعد عملية ميونخ الإسرائيليين يريدوا أن ينتقموا ويستهدفوا قيادات فلسطينية في لبنان وبمعرفة أمريكيا ,, , إستشهاد القائد كمال عدوان وتتحدث زوجة الشهيد كمال عدوان: خليكِ ما تيجي عندي خليكِ عند الولاد وبقى يتمتم بكلمة الله يستر.. الله يستر، يعني إذا ظل واحد من الوالدين نعمة بالنسبة له، فما فيش ثواني وإلا البيت انقلب لساحة حرب وسمعت صوت الرصاص بالبيت ورصاص متواصل كثيف جدا وكل هذا الرصاص باتجاه كمال، إلى إني سمعت كمال بيصرخ بصوت عالي كثير وصوت حاد كثير بكلمة آه وعلى أثرها هذه الصرخة سمعت صوته بيسقط على الأرض وأستشهد كمال عدوان وهو يدافع عن نفسه ووطنه استشهد عدوان في العاشر من نيسان - أبريل 1973 في منزله في بيروت أثر الهجوم الذي قامت به وحدة اسرائيلية على بيروت فيما عرف بعملية فردان التى استشهد فيها ايضا كمال ناصر وابو يوسف النجار


الشهيد القائد
كمــال نــاصــر




1924 - 1973


من قياديي الثورة الفلسطينية

ولد في بير زيت التابعة لـ محافظة رام الله والبيرة عام 1924
حصل على شهادة البكالوريوس في الآداب والعلوم من الجامعة الأمريكية في بيروت

عاد إلى فلسطين سنة 1945
عمل مدرسا ً للـ أدب في مدرسة صهيون في القدس

ثم درس الحقوق في معهد الحقوق في القدس

عين سنة 1947 أستاذا ً للـ أدب العربي في الكلية الأهلية في رام الله

انتخب عضواً في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية في شباط سنة 1969

وتولي رئاسة دائرة الإعلام والتوجيه القومي فيها وأصبح الناطق الرسمي باسمها.

ترك كمال مجموعة كبيرة من الكتابات والقصائد الشعرية
واهم آثاره الأدبية في مجال النثر
وافتتاحيات
"فلسطين الثورة"
المجلة الرسمية الناطقة باسم
منظمة التحرير الفلسطينية
إذ كان يتولى منصب رئيس تحريرها منذ إصدارها في يونيو 1972 حتى تاريخ إستشهاده

أغتيل في العملية التي إستهدفت كمال عدوان وأبو يوسف النجار سنة 1973



الشهيد القائد
أبو يوسف النجار
محمـــد يوســف النجـــار







1930 - 1973

سياسي فلسطيني
كان أحد أهم قادة فتح

ولد في قرية يبنا في فلسطين

لجأ إلى قطاع غزة بعد حرب 1948

إنضم إلى جماعة الإخوان المسلمين بين
1951 و 1958

شارك في إنطلاقة حركة فتح
وإنتخب عضوا ً في اللجنة التنفيذي لـ منظمة التحرير الفلسطينية ممثلا عنها

عين رئيسا ً للجنة السياسية العليا للـ فلسطينيين في لبنان

إغتاله كومندوس إسرائيلي في عملية إستهدفته مع كمال عدوان وكمال ناصر في بيروت سنة 1973


رحم الله شهدائنا
ولتستمر مسيرة النضال حتى التحرير والاستقلال

توقيع: د. محمد


لئن كنت محتاجاً إلى الحلم إنني * * * إلى الجهل في بعض الأحايين أحوج
ولي فرس للحلم بالحلم ملجم * * * ولي فرس للجهل بالجهل مسرج
فمن رام تقويمي فإني مقوم * * * ومن رام تعويجي فإني معوج
د. محمد غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-19-2010, 10:12 PM   #8
سام
DeveloPer

 
الصورة الرمزية سام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,068
معدل تقييم المستوى: 9

سام is on a distinguished road
افتراضي



الشيخان

عز الدين قسام

عز الدين القسام
مولده ونشأته :
ولد عز الدين القسام في مدينة جبلة السورية الساحلية قضاء مدينة اللاذقية السورية المشهورة ،والأرجح أن ولادته كانت في سنة 1882م .
والد الشيخ القسام هو عبد القادر مصطفى القسام من المشتغلين بالتصوف وعلوم الشريعة . ومن ذلك نشأ في بيت علم وتقى قد رُبى وتعلم في زاوية الإمام الغزالي وعمل في مدرسة " كُتاب " درّس فيها أبناء القرية أصول القراءة وحفظ القرآن ثم اشتغل لفترة مستنطقاً في المحكمة الشرعية .
الشهيد عز الدين القسام
سافر الشيخ المجاهد عز الدين القسام لمصر للأزهر طلباً للعلم وهناك كان يحضر دروس الشيخ محمد عبده واستمرت دراسته في الأزهر عشر سنوات .
عاد الشيخ عز الدين القسام إلى سوريا عام 1906 بعد أن نال الشهادة الأهلية وأخذ يدرس العلوم الأدبية والقراءة والكتابة وحفظ القرآن لأطفال القرية وتولى خطابة الجمعة في مسجد المنصوري فدب في القرية حماس ديني شديد فكانت شوارعها تُرى مقفرة إذا أذن لصلاة الجمعة، وبنشاطه في الدعوة والتعليم ذاع صيته وانتشر اسمه .
واصبح موئلاً ومقصداً ، وكان في سيرته الشخصية مثال الفضيلة والكمال ، لا ينهى عن خلق ويأتي مثله ، ولا يدعو إلى طريق إلا ويكون أول سالك له ، فكثر اتباعه ومريدوه وعظم شأنه وذاع صيته .
جهاده:

في 27 أيلول 1918 أعلن جمال باشا انسحاب الدولة العثمانية جيشاً وحكومة من سوريا وفي مطلع تشرين الأول 1918 دخلت جيوش الحلفاء دمشق .
في العام 1919 تألفت الفرق الثورية في سوريا بعد قيام فرنسا بتقسيم المنطقة إلى عدة أقسام ، وكانت الفرق الثورية تعمل تحت قيادات متباينة وفي مناطق مختلفة وهذه الفرق هي :

( شاهد صورة قبر الشهيد عز الدين القسام وقد لطخه اليهود الصهاينة بالسواد )
  • ثوار إبراهيم هنانو
  • ثوار الشيخ صالح العلي
  • ثوار صبحي بركات
  • ثوار عمر البيطار وعز الدين القسام
دور الشيخ عز الدين القسام في الثورة : _

خلال الحرب العالمية الأولى " 1914 _ 1918 " أخذ القسام يعطي الدروس التحريضية تمهيداً لإعلان الثورة، و عندما نادي المنادي للجهاد وكان القسام أول من لبى و أجاب ، فانضم إلى ثوار عمر البيطار في قرية شير القاق من جبال صهيون ، وانتظم في عداد رجالها وتقلد السلاح جنديا في خدمة الإسلام ، وكان معه طائفة من مريديه واتباعه الذين علمهم وهذبهم .
فاندلاع الثورة في جبال صهيون كان من نتائج دعاياته وفي هذه المنطقة قاوم القسام أشد مقاومة وكان أول من رفع راية المقاومة لفرنسا وأول من حمل السلاح في وجهها . كما كان في طليعة المجاهدين واستمر هو وإخوانه حوالي سنة في مقارعة الفرنسيين " 1919 _ 1920 " .
محاولة الفرنسيين اقناع القسام بترك الثورة : _

لقد نجح الاحتلال الفرنسي في جر صبحي بركات إلى شباكهم، وحاولت أن تقنع الشيخ عز الدين القسام بترك الثورة والرجوع إلى بيته، فأرسل الاحتلال إليه زوج خالته فوعده باسم السلطة أن توليه القضاء وإن تجزل له العطاء في حال موافقته على الرجوع والتخلي عن جهاده فرفض الشيخ القسام العرض وعاد رسول الفرنسيين من حيث أتى .
الحكم عليه بالإعدام هو ورفاقه : _

ونتيجة لإصراره على خط الجهاد حكم عليه الديوان العرفي الفرنسي في اللاذقية وعلى مجموعة من اتباعه بالإعدام " فلم يزده ذلك إلا مضاء وإقداما " وطارده الفرنسيون فقصد دمشق وفي العام 1920 غادر القسام دمشق بعد أن احتلها الفرنسيون قاصداً فلسطين ليبدأ في تأسيس حركته الجهادية ضد البريطانيين والصهيونيين .
الشيخ القسام في فلسطين : _

بعد أن قدم الشيخ القسام إلى حيفا بدأ في الأعداد النفسي للثورة وجعل القسام من دروسه في المسجد التي تقام عادة بين الصلوات المفروضة ، وسيلة لإعداد المجاهدين وصقل نفوسهم وتهيئتها للقتال في سبيل الله ، معتمدا اختيار الكيفية دون الكمية ، وكان للشيخ القسام حلقات درس يُعلم فيها المسائل الدينية، ولكنه كان أكثر المشايخ تطرقا لضرورة الجهاد ولمنع الصهيونية من أن تحقق أحلامها في بناء وطن قومي على أرض فلسطين ، وكان يركز على الاستعمار البريطاني وعلى الصهيونية ، ولقد استجوبته السلطات البريطانية لعدة مرات ، ولما كان له شعبية كبيرة كانت الحكومة تتجنب اعتقاله ، وكان من نتيجة وطنية الشيخ ودعوته للجهاد أن التف حوله جماعة من الرجال دفعتهم الوطنية والإيمان .
وكان الشيخ يجلس مع رفاقه بعد صلاة الفجر في حلقة صغيرة يتحدث الشيخ عن فضائل الجهاد في الإسلام وثواب الاستشهاد في الآخرة .
استغل الشيخ القسام ثورة البراق وأخذ يدعو في خطبه العرب و المسلمين إلى التصدي لكل من الإنجليز والصهيونية الحاقدة .
وكان يُذكّر الناس بالشهداء محمد جمجوم وفؤاد حجازي وعطا الزير ويحث الناس على الجهاد باستمرار .
تأسيس جمعية الشبان المسلمين ونشاط القسام فيها:

أسس الشيخ القسام هو وصديقه رشيد الحاج إبراهيم رئيس فرع البنك العربي في المدينة فرع لجمعية الشبان المسلمين . وكان ذلك في شهر أيار من عام 1928م .
وكان الشيخ القسام يزور القرى المجاورة والمدن ويدعو فيها للجهاد وفي ذلك كان يختار القسام العناصر الطليعية للتنظيم وبدأت عصبة القسام السرية تنسج خيوطها الأساسية في عام 1925م ولكن العصبة لم تبدأ عملها الجهادى إلا بعد العام 1929 م .
وكان الأسلوب الذي اتبعة القسام في تنظيم الأفراد يعتمد على مراقبته المصلين وهو يخطب على المنبر ، ثم يدعو بعد الصلاة من يتوسم به الخير لزيارته ، وتتكرر الزيارات حنى يقنعه بالعمل لإنقاذ فلسطين ضمن مجموعات سرية لا تزيد عن خمسة أفراد ثم اتسعت المجموعات لتضم 9 أفراد ، وكان يشرف على الحلقة الواحدة نقيب يتولى القيادة والتوجيه، ويدفع كل عضو مبلغاً لا يقل عن عشرة قروش شهرياً .
خطبة القسام الأخيرة في حيفا :-

وقف للمرة الأخيرة خطيبا في جامع الاستقلال في حيفا "وخطب في جمع من المصلين وفسر لهم الآية الكريمة :" ألا تقاتلون قوما نكثوا إيمانهم وهمّوا بإخراج الرسول وهم بدؤوكم أول مرة . أتخشونهم ؟ فالله أحق أن تخشوه إن كنتم مؤمنين" (التوبة 13-14) " وكان في صوته تهدج وحماسة وفي نبراته رنين ألم ممض، وفي عينيه بريق من بأس وقوة" وقال أيها الناس : لقد علمتكم أمور دينكم، حتى صار كل واحد منكم عالما بها، وعلمتكم أمور وطنكم حتى وجب عليكم الجهاد، ألا هل بلغت؟ اللهم فاشهد: فإلى الجهاد أيها المسلمون، إلى الجهاد أيها المسلمون .
وما أن أنهي خطابه حتى كان الحاضرون قد أجهشوا بالبكاء واقبلوا على يديه يقبلونهما وعاهدوه على القتال في سبيل الله . وبعد ساعة من إلقاء الخطبة أخذت السلطة تفتش عن الشيخ القسام للقبض عليه ومحاكمته ولكنه كان قد ودع أهله وعشيرته ، وحمل بندقيته وذهب وصحبه إلى الجبال ليجاهدوا وليستشهدوا .
ويذكر أن سيارة كانت تنتظره خارج المسجد ولم يشاهد مرة أخرى بحيفا بعد ركوبه فيها .
حادثة الاستشهاد :-

غادر الشيخ القسام مع مجموعة من المجاهدين حيفا متجهاً إلى يعبد ، وكان يتعقبهم مجموعة من عملاء البريطانيين إلى أن عرفوا مكان استقرار الشيخ و رفاقه، فحاصرهم البوليس الإنجليزي يوم 20/11/1935م وكان يقدر عدد أفراد البوليس بـ 150 فردا من الشرطة العرب والإنجليز وحلق القائد البريطاني فوق موقع الشيخ ورفاقه "في أحراش يعبد" في طائرته وعندها عرف القسام أن البوليس قادم لا محالة … عندها أعطى الشيخ لاتباعه أمرين :-
  • عدم الخيانة حتى لا يكون دم الخائن مباحا .
  • عدم إطلاق النار بأي شكل من الأشكال على أفراد الشرطة العرب، بل إطلاق النار باتجاه الإنجليز . وكان الضباط الإنجليز قد وضعوا البوليس العربي في ثلاثة مواقع أمامية ولم يكن هؤلاء عارفين بحقيقة الجهة التي أُحضروا إليها وحقيقة الجماعة التي يطاردونها .
اتخذت المعركة بين الطرفين شكل عراك متنقل ، وساعدت كثافة الأشجار على تنقل أفراد الجماعة من موقع إلى آخر و استمرت حتى الساعة العاشرة صباحاً . و كان الشيخ من الفعالين في القتال ، فقد حارب ببندقية و مسدس بالتناوب ، في الوقت التي كانت شفتاه تتفوهان بالدعاء … ورغم المقاومة الباسلة التي أبداها الشيخ ورفاقه ، فقد كانت نتيجة المعركة استشهاد الشيخ و اثنان من رفاقه .
وبعد انتهاء المعركة ، تعمد قائد البوليس الإنجليزي أهانة جثة الشهيد القسام و يقال أنه داس على رقبته .




امين الحسيني

أمين الحسيني

أمين الحسيني في سطور
· وُلد في مدينة القدس سنة 1315هـ = 1897م.
· نشأ في أسرة كريمة وتلقى تعليمه في القدس والقاهرة والأستانة.
· تولّى منصب الإفتاء في القدس سنة 1341هـ = 1922م.
· واجه أمين الحسيني خطط اليهود في فلسطين وكشف مكائدهم.
· شكل جماعات مسلحة لمواجهة الغاصبين.
· سافر إلى ألمانيا وقابل هتلر وطلب مساندة بلاده لقضية فلسطين.
· عاد إلى القاهرة سنة 1366هـ = 1946م بعد معاصرة جريئة واتصل بجماعة الإخوان المسلمين.
· ساعده الإخوان المسلمون وأمدوه بالمجاهدين والسلاح.
· تولى منصب رئيس الهيئة العربية لفلسطين التي تولت أمر القضية.
· ترك القاهرة في أواخر الخمسينات واستقر في بيروت.
· توفي في سنة 1394هـ = 1974م.

توطئة
مسيرة جهاد بلغت ستين عامًا من عمر أمين الحسيني مفتي فلسطين، حمل خلالها راية الجهاد المقدس ضد اليهود الغاصبين، وطوى مشارق الأرض ومغاربها من اجل قضية بلده، فاضحًا أساليب السياسة البريطانية ومكائد اليهود، ومنبهًا المسلمين إلى ما يحاك ضدهم، وعاش حياته يقظًا لم يذق طعم النوم أو لذة الراحة وكيف ينام الحر الأبي وهو يرى وطنه يسرق، وتاريخه يغتال، وشعبه يحتل...

المولد والنشأة
نشأ بين أسرة كريمة من أعرق البيوت في القدس فضلاً ومقامًا ولد محمد أمين الحسيني في سنة (1315هـ = 1897م)؛ وعاش في كنف والده الذي يتصل به بالحسين بن علي، وكان يعمل مفتيًا لمدينة القدس، فجمع إلى جلالة العلم شرف النسب والأصل، وعني الوالد بابنه الصغير فحفظه القرآن الكريم، وثقفه بالعلوم الدينية واللغوية، وأدخله مدرسة الفرير بالقدس ليتعلم الفرنسية، ثم بعث به إلى القاهرة ليستكمل تعليمه.
وفي القاهرة التحق بالأزهر، واتصل بالشيخ محمد رشيد رضا، وانتظم في دار الدعوة والإرشاد التي أسسها الشيخ رشيد، وكان يتردد على الجامعة المصرية القديمة ليستمع إلى المحاضرات التي يلقيها كبار الأساتذة المصريين، فاجتمع له زاد من الثقافة الدينية العميقة والعلوم العصرية الجديدة.
وشاءت الأقدار ألا يستكمل الطالب النابه دراسته بالقاهرة، فقد نشبت الحرب العالمية الأولى وكان في القدس في زيارة لأهله، فحيل بينه وبين العودة، وأرسله والده إلى الأستانة ليلتحق بالمدرسة الحربية، وتخرج فيها ضابطًا، والتحق عقب تخرجه بالجيش العثماني، حتى إذا انتهت الحرب العالمية عاد إلى بلاده.

أمين الحسيني مفتيًا لفلسطين
أدرك أمين الحسيني مكائد الإنجليز ومكرهم الخبيث، فعمل على إحباط ما ترسمه السياسة الإنجليزية التي تحابي اليهود دون خجل أو مواربة، فقاد ثورة القدس الأولى سنة (1339هـ = 1920م)، الأمر الذي أفزع الإنجليز، فحاولو القبض عليه، لكنه نجح في الإفلات منهم، فأصدروا عليه حكمًا بالسجن لمدة عشر سنوات، وظل في دمشق بعيدًا عن أيديهم.
ولما تُوفي أخوه كامل الحسيني مفتي سفلسطين سنة (1341هـ = 1922م) اختير أمين الحسيني خليفة لأخيه في هذا المنصب الجليل، فقام عليه خير قيام، وأهلته كفاءته أن يُختار رئيسًا للمجلس الشرعي الإسلامي الأعلى، ومديرًا لشئون الأوقاف والمحاكم الشرعية.
وقد نهض أمين الحسيني بكل هذه الأعباء التي أُلقيت على كاهله، فأصلح المحاكم الشرعية وأعد لها لوائح جديدة تيسِّر عملها في خدمة الناس، وضبط أموال الأوقاف وأنفقها في وجوه البر، فأنشأ دارًا للأيتام، جمعت من فقد أبويه وأهله ووضع لها برنامجًا إصلاحيًا، يتلقون فيها العلم، إلى جانب تعلم بعض مهارات المهن الضرورية كالطباعة والنجارة والحياكة. واهتم بتوجيه الشباب، فأنشأ الكلية الإسلامية سنة (1343هـ = 1924م) بالقدس بجوار المسجد الأقصى لتقبل من أنهوا دراساتهم الثانوية، وطاف العواصم العربية يجمع التبرعات لإنشاء جامعة الأقصى، كما أرسل بعثات تعليمية إلى مصر، ليلتحق أعضاؤها بالأزهر الشريف ومدرسة دار العلوم.

المواجهة المبكرة للوجود الصهيوني
ولم تشغله كل هذه الأعباء عن القضية التي نذر لها حياته، وعاش من أجلها وهي قضية الوجود الصهيوني في فلسطين، وكان قد تنبه إلى خطورة تحركها ومكرها الخفي في التسلل والاستيلاء على الأراضي المقدسة.
وحين رأى بعض الغافلين يبيعون أراضيهم لليهود هاله ذلك، وأخذ يقاوم هذه العملية الخبيثة، واستصدر فتوى من مؤتمر علماء فلسطين الأول سنة (1354هـ = 1935م) تحرم ذلك، ووقف بكل حزم أمام محاولات اليهود للاستيلاء على حائط المبكي، فحاولوا إغراءه بمبالغ طائلة ليتغاضى عن ذلك فباءت محاولتهم بالفشل.
وقاوم عملية هجرة اليهود إلى فلسطين وامتلاكهم الأراضي التي كان الاحتلال البريطاني يمنحها لهم، وشارك في الإضراب العام الذي تم في سنة (1355هـ = 1936م) ودعا إلى استمراره حتى يستجيب الاحتلال لمطالبهم المشروعة التي تتمثل في منع الهجرة اليهودية إلى فلسطين، وأصدر بيانًا دعا فيه الناسس إلى الامتناع عن دفع الضرائب إلى الحكومة مالم تستجب لهذه المطالب الوطنية.
وأدرك أمين الحسيني أن الأقوال لا قيمة لها مالم تُقرن بالعمل، وأن الخطب والبيانات لا تحرر أرضًا دون جهاد ونضال، فقام باستنهاض همة شعبه للجهاد، وأوقد في أفئدته جذوة الكفاح وشعلة المقاومة، فشكّل جماعات مسلحة ضد المحتلين الغاصبين سنة (1350هـ = 1931م)، وظلت تقوم بعملها المسلح حتى قامت منظمة الجهاد المقدس سنة (1354هـ = 1935م) بقيادة عبد القادر الحسيني، وإشراف المفتي.

الخروج من الوطن
فزع الإنجليز من حركة أمين الحسيني اليقظة وسعيه الدائب وتنديده بهم، وأدركوا خطره عليهم، فحاولوا القبض عليه، لكنه نجح في الهروب إلى لبنان، فتعقبه الإنجليز وضغطوا على فرنسا لتسليمه إليها، وكانت لبنان تحت سيطرتها، فاضطر أمين الحسيني إلى الذهاب إلى العراق سنة (1358هـ = 1939م)، وهناك وقف إلى جانب ثورة رشيد الكيلاني سنة 1360هـ = 1941م) ضد الإنجليز، ولما فشلت الثورة فرّ المفتي من العراق عبر طريق إيران إلى ألمانيا؛ ليوطد صلته بالعدو الأول للإنجليز، فقابل هتلر وحاول كسب تأييد بلاده لقضيته.
ولما انتهت الحرب العالمية الثانية بانتصار الحلفاء وهزيمة ألمانيا لم تغفل الصهيونية عن إدراك ثأرها من الرجل المناضل، فنادت المنظمات اليهودية بتقديمه إلى المحاكمة باعتباره مجرم حرب، وأنه حرّض هتلر على إبادة اليهودية، وما كانت الاحتجاجات التي توالت على هذا الاتهام إلا بسبب عداء السياسة الاستعمارية له، ولنشاطه الدائب في محاربة الصهيونية بكل وسيلة ممكنة، ولجهوده الصادقة في مناصرة مسلمي البوسنة الذين تعرضوا للفتك على أيدي الصرب، وكان قد تدخل في سنة (1362هـ = 1943م) لحماية المسلمين ورفع الظلم عنهم.

الاستقرار بالقاهرة والاتصال بجماعة الإخوان المسلمين
ضاقت الحياة بالمفتي وهو في برلين بألمانيا بعد انتصار الحلفاء، وجدّت بريطانيا في القبض عليه، فلم يجد مفرًا من الرحيل سرًا في مغامرة جريئة إلى القاهرة سنة (1366هـ = 1946م)، واستُقبل فيها استقبالاً حارًا، وقابله الملك فاروق وأحسن استقباله، وبدأ في استئناف نشاطه من جديد، وأنشأ الهيئة العربية العليا لفلسطين، وهيئتها المالية التي عرفت باسم "بيت المال العربي"؛ كي تتولى جمع التبرعات وتنظيم إنفاقها في أعمال الجهاد.
وقد سارع المفتي وإخوانه المجاهدين بشراء السلاح وتنظيم قوات الجهاد بمساعدة جماعة الإخوان المسلمين، فكان الشهيد يوسف طلعت ورشاد مهنا وعبد القادر الحسيني يقومون بشراء الأسلحة وإدخالها إلى فلسطين عبر سيناء.
وأعاد المفتي تنظيم جيش الجهاد المقدس، وأسند قيادته إلى عبد القادر الحسيني، وأنشأ منظمة الشباب الفلسطيني التي انصهرت فيها منظمات الفتوة والجوالة والكشافة، وتولى قيادتها الصاغ محمود لبيب من قيادات جماعة الإخوان، وكُلِّف بمهمة تدريب الشباب على القتال.

المفتي رئيسًا للهيئة العربية لفلسطين
كان المفتي أمين الحسيني قد خبر السياسة وألاعيبها، وفطن إلى خداع البريطانيين ومكر اليهود، وأن الصدام العسكري آت لا محالة فاستعد له، لأن الحق مالم يصاحبه قوة تحميه ضاع بين مخالب الأقوياء، فلما أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارها بتقسيم فلسطين سنة (1367هـ = 1947م) رفض أمين الحسيني هذا القرار وندد به باعتباره رئيس الهيئة العربية العليا، ودعا إلى الجهاد المقدس.
واستجاب لدعوته الإمام الشهيد حسن البنا، وأعلن أنه على استعداد لأن يبعث عشرة آلاف مجاهد من الإخوان المسلمين إلى فلسطين، لكن الحكومة رفضت هذا الطلب، فتظاهر الإخوان المسلمون وعلى رأسهم المرشد العام في الأزهر الشريف، فتراجعت الحكومة عن موقفها، وسمحت للإخوان المسلمون بالتدريب، ووصلت كتائبهم إلى فلسطين.
ولم تكن هذه الاستجابة إلا تلبية لنداء الأخوة الإسلامية والقيام بالواجب والتعاون، وكانت الصلة بين جماعة الإخوان ومفتي فلسطين قديمة، ترجع إلى سنة (1354هـ = 1935م) حين أرسل الإمام حسن البنا وفدًا من عنده إلى فلسطين لمقابلة المفتي ومساندته في جهاده ضد اليهود، كما أنهم قاموا بحملة واسعة في أنحاء مصر لجمع تبرعات لمجاهدي فلسطين تحت اسم (ادفع قرشًا لفلسطين)، وقامت صحفهم بإثارة الوعي نحو قضية فلسطين، وإشعال الثورة في نفوس المصريين ضد المحتلين اليهود.
ولما أعلنت إسرائيل عن قيام دولتها دعا أمين الحسيني إلى عقد مؤتمر فلسطيني في غزة لإعلان استقلال فلسطين والعمل على تحرير أراضيها المحتلة، ولذا شكلت حكومة عموم فلسطين برئاسة أحمد عبد الباقي، لتتولى عملية الإعداد والتنظيم وترعى مصالح الشعب الفلسطيني.

الإقامة في بيروت
لم تطل إقامة أمين الحسيني بالقاهرة بعد قيام حركة الجيش في مصر، فقد ضاق صدر القائمين على البلاد بإقامة المفتي المجاهد، وساءهم ثباته ونصرته للقضية الفلسطينية، وإصراره على أن يكون حلها من خلال تضافر الجهود الإسلامية المخلصة، وأن يخرج بالقضية من نطاق الجامعة العربية لتكون حدثًا إسلاميًا، وبسبب موقفه هذا تعرض لحملة ظالمة من الصحافة المصرية لم تراع إلاّ ولا ذمة ولا خلقًا ولا دينًا، فاضطر الرجل أن يغادر القاهرة إلى بيروت في أواخر الخمسينات، حيث أقام بها يشكو إلى الله من سوء الحكومات العربية التي لم تكن لها سياسة ثابتة ولا خطة معينة في معالجة القضية الفلسطينية.
وبعد نكبة سنة 1967م أُصيب المفتي الأكبر بمرض قلبي جاء نتيجة لضغط نفسي متواتر، فقد عزّ عليه أن تُساق الجيوش العربية إلى المعركة دون تخطيط، وأن تلقى هزيمة ساحقة دون أن يبذل الجنود ما ينتظر منهم من قتال ومقاومة.
ولم يقف أمين الحسيني مكتوف اليد، فواصل حياة الجهاد، وصدع بالحق، وعبأ النفوس ضد ما يقال بشأن تهويد القدس أو تدويلها، وكانت الدعاية الصهيونية قد ملأت أسماع العالم تحاول أن تطفر بالمدينة المقدسة، وفي الوقت نفسه تسعى سعيًا حثيثًا على محو هوية المدينة الأسيرة، وإزالة كل أثر عربي وإسلامي بها.

وفاة المفتي المجاهد
ظلّ أمين الحسيني على العهد حتى أخريات عمره لا يعوقه عن أداء رسالته مرض أو هِرم أو دعايات مغرضة تنهش عرضه وتحاول تشويه جهاده، وشاء الله أن تقرّ عينه بانتصار المسلمين في معركة رمضان المجيدة سنة (1393هـ = 1973م)
ولم تطل الحياة بالمفتي عقب هذا النصر المجيد فلقي الله في يوم الخميس الموافق (14 من جمادي الآخرة 1394هـ = 4 من يوليو 1974م) بعد حياة عريضة ودُفن في مقبرة الشهداء ببيروت.



توقيع: سام
مركز تحميل الصورة

http://www.n4hr.org/up/index.php







التعديل الأخير تم بواسطة د. محمد ; 01-23-2010 الساعة 01:20 PM
سام غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-23-2010, 01:25 PM   #9
د. محمد
DeveloPer

 
الصورة الرمزية د. محمد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: فلسطين - قطاع غزة
المشاركات: 313
معدل تقييم المستوى: 8

د. محمد is on a distinguished road
افتراضي

سام :

تحية اجلال واعزاز على الذكير بشيوخ ثورتنا الفلسطينية الحافلة بالنضال الوطني والعمل المشرف .... واسمح لي بأضافة نبذة هو حياة هذان القائدان الذان سجل لهم التاريخ صفحات بيضاء بمداد الذهب .....

لك مني كل تحية واحترام .

أما اليوم فنعيش مع شهيد النضال الوطني والعمل الثوري بل شهيدة من نوع جديد من نوع شامخ إنها أحد رموز العمل الثوري والتي احتفظت إسرائيل بجثتها أكثر من 50 عاماً .

الشهيدة البطلة

دلال المغربي ... واسمها الحركي ( جهاد )




إننا لن نكتب من اجل أن نعرف أو يعرف الجميع من هي البطلة الشهيدة دلال المغربي,ولم نسطر هذه الكلمات لينتهي مفعولها بمجرد الانتهاء من قراؤتها,بل نكتب ونسطر تاريخ نضال وكفاح سطرته الفتيات جنبا إلى جنب مع الرجال
ليبقى محفورا في الذاكرة ما حينا,تاريخ سجلته فتاه أبت وهي في ريعان شبابها إلا أن تقدم روحها فداء لوطنها المغتصب,نسطر هذه الكلمات لنذكر من لايريد أن يتذكر بان أول من خرج عن صمته وعبر عن المعاناة التي يحياها الشعب الفلسطيني ,وأول من أبى إلا أن يخرج الأبطال والشهداء والأسرى دفاعا عن الوطن هي حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح- هذه الحركة التي ننتمي لها وينتمي لها كل الشرفاء-الحركة التي توصف بأصالة منشأها,وطهارة فكرها,وعظمة أهدافها,الحركة التي ما وجدت إلا لتكون نبراسا ومنارة وشعلة لكل المناضلين والشرفاء,الحركة التي انتمت لها الشهيدة البطلة دلال المغربي- الفتاة التي كان عنوانها الإصرار وشعارها التحدي ,صاحبة الفكر الوطني. دلال المغربي التي عرفناها منذ ثلاثون عاما وهي تنطلق مع رفاقها في وسط شوارع حيفا-تل الربيع دون خوف أو تردد وهم يجندلون الصهاينة الواحد تلو الأخر,هذه الفتاة التي التحقت بحركة فتح وهي على مقاعد الدراسة حيث دخلت عدة دورات عسكرية وتدربت على جميع أنواع الأسلحة وعرفت بجرأتها وحماسها الثوري والوطني ، دلال المغربي الفتاه التي انحنى أمامها الصهيوني أهود باراك وهي مدرجة بدمائها الزكية في ارض المعركة ليعرف من هي تلك الفتاه البطلة التي تجرأت على كسر أنوف الجنود الصهاينة,الفتاة التي قادت الفرقة التي نفذت العملية الفدائية, الفرقة المسماة (فرقة دير ياسين). تعود إلينا اليوم الشهيدة البطلة دلال ورفاقها الأبطال وهم محملون على الأكف,وروائح دماؤهم الزكية تفوح في سماء الوطن,ليثبتوا بأن أبناء فتح كانوا وما زالوا فدائيين وفي كل المواقع, ليثبتوا بان ميدان النضال والجهاد يرسم بكل الأدوات ,وفي كل مكان وكل زمان بالرصاصة وبالقلم وبالأيدي والكلمة,بالرجال والنساء,الشباب والزهرات .اليوم تعود إلينا دلال المغربي ورفاقها لتذكرنا بسجل الشرف لحركة فتح سجل الشهداء,لتبقى محفورة في الذاكرة,



لنتذكرها وتتذكرها الأجيال القادمة ,الشهداء الأكرم منا جميعا ابتداء من سيد الشهداء: القائد والمعلم والرمز الشهيد الخالد في القلوب ياسر عرفات' أبو عمار',و الشهيد البطل خليل الوزير أبو جهاد,والشهيد العميد سعد صايل,الشهيد البطل صلاح خلف, الشهيد البطل أبو يوسف النجار ,الشهيد البطل كمال عدوان , الشهيد البطل أبو الهول هايل عبد الحميد , الشهيد البطل أبو علي إياد ,الشهيد البطل احمد موسى سلامة أول شهيد لحركة فتح , الشهيد البطل عبد الفتاح عيسى محمود عضو اللجنة المركزية للحركة , الشهيد البطل ممدوح صبري صيدم, الشهيد خالد الشريطي ,ووديع عبد اللطيف,ومحمد حشمة وأبو محمد العمري, ومالك ماضي شبيطة ,ويونس عبد الجبار عضو المجلس العسكري للحركة ,وعزمي الصغير وعاطف بسيسو عضو المجلس الثوري للحركة الذي استشهد في باريس,ومحمود الهمشري,ومحمد أبو دية,وعصام السرطاوي,وسعيد الحمامي,وعز الدين القلق,و علي أبو طوق وحمدي,وأبو حسن ,ومروان الكيالي الذين استشهدوا في قبرص ومحمد أبو شعبان ,واسعد الصفطاوي,وماهر كحيل,وأبو علي حسن سلامة .

دلال المغربي شابة فلسطينية ولدت عام 1958 في إحدى مخيمات بيروت لآسرة من يافا لجأت إلى لبنان عقب نكبة عام 1948
تلقت دلال المغربي دراستها الابتدائية في مدرسة يعبد والإعدادية في مدرسة حيفا وكلتاهما تابعة لوكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين في بيروت . التحقت دلال بالحركة الفدائية وهي على مقاعد الدراسة فدخلت عدة دورات عسكرية وتدربت على جميع أنواع الأسلحة وحرب العصابات وعرفت بجرأتها وحماسها الثوري والوطني
كان عام 1978 عاما سيئا على الثورة الفلسطينية فقد تعرضت إلى عدة ضربات وفشلت لها عدة عمليات عسكرية وتعرضت مخيماتها في لبنان إلى مذابح وأصبح هناك ضرورة ملحة للقيام بعملية نوعية وجريئة لضرب إسرائيل في قلب عاصمتها فكانت عملية كمال العدوان
وضع خطة العملية أبو جهاد .... وكانت تقوم على أساس القيام بإنزال على الشاطئ الفلسطيني والسيطرة على حافلة عسكرية والتوجه إلى تل أبيب لمهاجمة مبنى الكنيست كانت العملية انتحارية ومع ذلك تسابق الشباب على الاشتراك فيها وكان على رأسهم دلال المغربي ابنة العشرين ربيعا وتم فعلا اختيارها رئيسة للمجموعة التي ستنفذ العملية والمكونة من عشرة فدائيين بالإضافة إلى دلال
عرفت العملية باسم عملية كمال عدوان وهو القائد الفلسطيني الذي قتل مع كمال ناصر والنجار في بيروت وكان باراك رئيسا للفرقة التي تسللت آنذاك إلى بيروت وقتلتهم في بيوتهم في شارع السادات قلب بيروت وعرفت الفرقة التي قادتها دلال المغربي باسم فرقة دير ياسين
في صباح يوم 11 آذار نيسان 1978 نزلت دلال مع فرقتها الانتحارية من قارب كان يمر أمام الساحل الفلسطيني واستقلت مع مجموعتها قاربين مطاطيين ليوصلاها إلى الشاطئ في منطقة غير مأهولة ونجحت عملية الإنزال والوصول إلى الشاطئ ولم يكتشفها الإسرائيليون بخاصة وان إسرائيل لم تكن تتوقع أن تصل الجرأة بالفلسطينيين القيام بإنزال على الشاطئ على هذا النحو
نجحت دلال وفرقتها في الوصول إلى الشارع العام المتجه نحو تل أبيب وقامت بالاستيلاء على باص إسرائيلي بجميع ركابه من الجنود كان متجها إلى تل أبيب حيث اتخذتهم كرهائن واتجهت بالباص نحو تل أبيب وكانت تطلق خلال الرحلة النيران مع فرقتها على جميع السيارات العسكرية التي تمر بقربها مما أوقع مئات الإصابات في صفوف جنود الاحتلال بخاصة وان الطريق الذي سارت فيه دلال كانت تستخدمه السيارات العسكرية لنقل الجنود من المستعمرات الصهيونية في الضواحي إلى العاصمة تل أبيب
بعد ساعتين من النزول على الشاطيء وبسبب كثرة الإصابات في صفوف الجنود وبعد أن أصبحت دلال على مشارف تل أبيب كلفت الحكومة الإسرائيلية فرقة خاصة من الجيش يقودها باراك بإيقاف الحافلة وقتل واعتقال ركابها من الفدائيين
قامت وحدات كبيرة من الدبابات وطائرات الهليوكوبتر برئاسة باراك بملاحقة الباص إلى أن تم إيقافه وتعطيله قرب مستعمرة هرتسليا
وهناك اندلعت حرب حقيقية بين دلال والقوات الإسرائيلية حيث فجرت دلال الباص بركابه الجنود فقتلوا جميعهم وقد سقط في العملية العشرات من الجنود المهاجمين ولما فرغت الذخيرة من دلال وفرقتها أمر باراك بحصد الجميع بالرشاشات فاستشهدوا كلهم
تركت دلال المغربي التي بدت في تلك الصورة وباراك يشدها من شعرها وهي شهيدة أمام المصورين وصية تطلب فيها من رفاقها المقاومة حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني ..... ويبدو أن عرفات لم يقرأ الوصية بدليل انه كان ولا يزال يتمازح مع باراك قاتل دلال .... وقاتل رفاقه كمال عدوان وكمال ناصر والنجار



واليكم وصية الشيدة البطلة دلال المغربى.................
حملت أمانة العمل لإشعال الثورة وتحقيق أهداف شعبي وقد بدأت سيري لأعاهد الله والوطن والشهداء على الصمود في هذه الطريق المليئة بالأشواك والعقبات والموت وإني لماضية في الطريق مهما كلفني ذلك من جهد وتضحية ودماء ولن أتراجع أو أتردد.

والله خير شاهد

وصيتي لكم جميعا أيها الأخوة حملة البنادق تبدأ بتجميد التناقضات الثانوية وتصعيد التناقض الرئيسي ضد العدو الصهيوني وتوجيه البنادق كل البنادق نحو العدو الصهيوني واستقلالية القرار الفلسطيني تحميه بنادق الثوار و التجرؤ على خوض النضال أقولها لإخواني جميعهم أينما تواجدوا والاستمرار بنفس الطريق الذي سلكناه.

ياصحابي لايهم المقاتل حين يضحي أن يرى لحظة الإنتصار , سأراها بعين رفيقي فاستمروا وصونوا الوصية وتحرير كامل الوطن المحتل دون المساومة على أي شبر من الأرض العربية وأن لاتعترفوا بالعدو الصهيوني حتى تحرير كل التراب الوطني.

بلغوا أمي الحنونة وأبي والأخوات يكفكفوا دمعا حزينا صرت بنتا للبلاد وأنها لثورة حتى النصر.


التوقيع
دلال سعيد المغربي




عاد جثمان البطلة دلال المغربي ليذكرنا بشهداء صقور فتح والفهد الأسود والشبيبة وكتائب شهداء الأقصى: الشهيد البطل سميح المدهون,الشهيد جهاد العمارين ,الشهيد بهاء سعيد,الشهيد القائد رائد الكرمي الشهيد نضال عبيات الشهيد القائد حسين عبيات الشهيد القائد محمود عبد الله الطيط ' الشهيد مروان زلوم, عادت لتذكرنا بشهداء الفهد الأسود'الشهيد البطل مهدي أبو الحسن والشهيد البطل محمود الزرعيني قائد مجموعات الفهد الأسود والشهيد البطل محمد كميل .عادت لتذكرنا بأخر من سقطوا من اجل حركة فتح والوطن :الشهيد البطل القائد بسام العناني (ابو السعيد)أمين سر مخيم النصيرات,الذي رحل عنا منذ يومين فقط,البطل الذي غاب بجسده إلا أن سيرته باقية فينا. عاد رفات البطلة دلال ورفاقها لتذكرنا بشهيدات حركة فتح':الشهيدة آيات الأخرس’الشهيدة وفاء إدريس , دارين أبو عيشة,عاد لتذكرنا بعمليات حركة فتح ابتداء من عملية عيلبون 28/12/1964,مرورا بمعركة الكرامة مارس 68 وعملية فندق سافوي7/4/75و الدبويا 1/5/80 وعملية مفاعل ديمونا 7/3/1988وعملية ايلات 1992والقائمة طويلة ,عاد جسدها ليذكرنا بأسرانا البواسل الذين كم نتمنى أن يخلصهم الله من أسرهم,وان يعود والى ديارهم سالمين غانمين وعلى رأسهم الأسير القائد مروان البرغوثي . هذه هي رسالة من حمل لواء حركة فتح ,هي رسالة وطنية رسالة شريفة ومشرفة ,وهذا هو نهج حركة فتح التي تربى عليها اولائك الشهداء والأسرى ,كان وما زال ترجمة للحق والهدف. هذه هي حركة فتح بقياداتها وأبناءها بشبابها وزهراتها,بشهدائها وأسراها, بعظمتها وشموخها ,بماضيها وحاضرها ومستقبلها,حركة فتح التي ولدت لتبقى . سلمت يا فتح وسلم قادتك وأبناؤك وأسراك, ورحم الله شهداؤك وشهداء فلسطين .


توقيع: د. محمد


لئن كنت محتاجاً إلى الحلم إنني * * * إلى الجهل في بعض الأحايين أحوج
ولي فرس للحلم بالحلم ملجم * * * ولي فرس للجهل بالجهل مسرج
فمن رام تقويمي فإني مقوم * * * ومن رام تعويجي فإني معوج

التعديل الأخير تم بواسطة د. محمد ; 01-23-2010 الساعة 01:36 PM
د. محمد غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
قديم 01-26-2010, 10:31 AM   #10
شموخ عزي
.: مُراقبة عامّ :. مركز نهر الحب لرفع الملفات

 
الصورة الرمزية شموخ عزي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: في مكان مجهووول
المشاركات: 1,603
معدل تقييم المستوى: 9

شموخ عزي is on a distinguished road
افتراضي





فخري عبد الهادي مقدمات الثوره الفلسطينيه عام 1936
عم الإضراب الشامل الأراضي الفلسطينية بامر من القائد العام للثوره فخري عبد الهادي ، وبدات فصائل المقاومه الفلسطينيه ومعها الجماهير الغاضبة في إثارة الرعب في المعسكرات البريطانية والتجمعات اليهودية. ومما زاد من توتر الأجواء اعتراض الصهيونيين على إقامة مؤسسات للحكم الذاتي الفلسطيني. وفي فبراير/ شباط 1936 تعاقدت الحكومة البريطانية مع أحد المقاولين اليهود لبناء ثلاث مدارس في يافا، فقام بعض العمال العرب بتطويق موقع إحدى هذه المدارس ومنع اليهود من الوصول إليه، فكان ذلك البداية التي فجرت الوضع. ثم توالت سلسلة من الحوادث والاصطدامات في مختلف المدن الفلسطينية، أعلنت الحكومة على إثرها منع التجول في يافا وتل أبيب، ثم عممته بعد ذلك في البلاد كلها.
وفي العشرين من أبريل/ نيسان شكلت في نابلس اللجنة القومية العربية التي قررت إعلان الإضراب العام في البلاد كلها، وفي اليوم التالي شكلت لجنة مماثلة في كل من يافا وحيفا وغزة، وأعلنت جميعها الاستمرار في الإضراب استجابة لنداء القائد العام فخري عبد الهادي حتى تستجيب الحكومة البريطانية لمطالبها المتمثلة في منع الهجرة اليهودية وإقامة حكومة وطنية ووقف عمليات بيع الأراضي لليهود، وسارعت الأحزاب الفلسطينية على اختلاف توجهاتها السياسية إلى الإعلان عن تأييدها للإضراب. وفي 25 أبريل/ نيسان عقد اجتماع ضم جميع الأحزاب العربية وشكلت لجنة عرفت فيما بعد باللجنة العربية العليا برئاسةعوني عبد الهادي.وشددت السلطات العسكرية من قمعها للثوار فهدمت منازل المشتبه فيهم، وفرضت غرامات جماعية على القرى التي عرفت بأنها تقدم مساعدات للثوار. وشارك في هذه الثورة ضباط وثوار عرب كان من أشهرهم الضابط السوري فوزي القاوقجي الذى استقبله القائد العام للثوره فخري عبد الهادي ثم قاما بجولة ميدانيه للقرى والمدن الفلسطينيه وبعد ذالك شرعوا بالتخطيط المشترك للقيام بعمليات هجوميه واسعة النطاق ثبت لاحقا انها هزت قيادة اركان الجيش البريطاني بسبب تاثيرها النوعي والمباشر والحساس على الجيش البريطاني وقد عمل القائد العام فخري عبد الهادي على جمع المبدا الوحدوي الوطني والاسلامي من خلال اشراكه المجاهد الكبير الراحل عبد الرحيم الحاج محمد من ذنابه قضاء طولكرم فى التخطيط والتنفيذ لمجمل العمليات العسكريه البطوليه التي قاموا بها معا ابان وجود المجاهد العسكري الاول فوزي القاوقجي حيث كانت معركة بيت مرين وكفر صوروجبع وبلعه من اقوى المعارك التى شنها المجاهدون بقيادة الشهيد الخالد فخري عبد الهادي والتى احدثت نقلة نوعية اعترف بها الجنرال بيرس المسؤول البريطانى وقائد المنطقه فى ذلك الوقت الامر الذي استدعى البريطانيين وعن مكر وخبث سياسي لطلب المفاوضات المباشره مع القائد العام فخري عبد الهادي وبعدما تبين لهم انهم اخطؤا العنوان بسبب الموقف الصلب الحازم المانع من قبل فخري عبد الهادي ورفضه التام والقاطع لاي تنازلات وطنيه او توقيع اى اتفاقيات ثنائيه مع الجانب البريطاني شرعوا بالتخطيط والتامرمع حثالة العملاء والساقطين حيث تم اغتياله فى يوم عرس نجله الاكبر شوقي وفي تلك الاثناء كان غادرالبلاد القائد المجاهد فوزي القاوقجي ومعه جيش الانقاذ .
رحم الله القائد العام المجاهد فخري عبد الهادي واسكنه الفردوس الاعلى باذن الله


التعديل الأخير تم بواسطة شموخ عزي ; 01-26-2010 الساعة 10:40 AM
شموخ عزي غير متواجد حالياً  
Digg this Post!Bookmark Post in Technorati
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
بشخصية, حضورك, فلسطينية, قيادية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سجل حضورك بصوره سحر الغرام قسم صور نهر الود 191 10-14-2010 10:27 PM
طفلة فلسطينية تبكي الجميع مـــلـــك ارثـــر الـقـسـم الـعـام 0 11-15-2009 09:46 AM
أحاسيس فلسطينية بالصور ...................... جودى فــلســطينيات 7 11-03-2009 10:22 PM


الساعة الآن 07:58 AM

Site MapRSSXML

جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات نهر الود

a.d - i.s.s.w

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd نهر الود
منتديات
 
منتديات نهر الود
الاتصال بنا
همس الكلام
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80

Search Engine Optimization by vBSEO 3.5.0 RC2