عرض مشاركة واحدة
قديم 10-02-2009, 08:21 AM   #1
ليليان
.: عضوة مميزة :.

 
الصورة الرمزية ليليان
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 1,180
معدل تقييم المستوى: 12

ليليان is on a distinguished road
:@ كيف تموت الملائكة ؟؟

كيف تموت الملائكة؟؟ وماذا تطلب فى لحظاتها الأخيرة؟؟


منقول من كتاب ابن ‏الجوزى رحمه الله ( بستان الواعظين ورياض السامعين)


مقدمة‏ ‏


بعدما ينفخ اسرافيل عليه السلام فى الصُور النفخة الأولى تستوى الأرض من شدة الزلزلة فيموت أهل ‏الأرض جميعا وتموت ملائكة السبع سموات والحجب والسرادقات والصافون والمسبحون ‏وحملة العرش وأهل سرادقات المجد والكروبيون ويبقى جبريل وميكائيل واسرافيل ‏وملك الموت عليهم السلام‏ . ‏


موت جبريل عليه السلام


يقول الجبار جل جلاله: يا ‏ملك الموت من بقى؟ _ وهو أعلم_ فيقول ملك الموت :سيدي ومولاى أنت أعلم بقى إسرافيل و بقى ميكائيل و بقى جبريل وبقى عبدك الضعيف ملك الموت خاضع ذليل قد ذهلت نفسه ‏لعظيم ما عاين من الأهوال . فيقول له الجبار تبارك وتعالى : انطلق إلى جبريل فاقبض ‏روحه فينطلق إلى جبريل فيجده ساجدا راكعا فيقول له : ما أغفلك عما يراد بك يامسكين قد مات بنو آدم وأهل الدنيا والأرض والطير والسباع والهوام وسكان‏السموات وحملة العرش والكرسى والسرادقاتوسكان سدرة المنتهى وقد أمرنى المولى بقبض روحك ! ‏فعند ذلك يبكى جبريل عليه السلام ويقول متضرعا إلى الله عز وجل : يا الله هون علىّ سكرات الموت ( يا الله هذا ملك كريم يتضرع ويطلب من الله ‏بتهوين سكرات الموت وهو لم يعصَ الله قط فما بالنا نحن البشر ونحن ساهون لا ‏نذكر الموت إلا قليلا )
فيضمه ضمة فيخر جبريل منها صريعا فيقول الجبار جل جلاله : من بقى يا ملك الموت_ وهو أعلم_ فيقول: مولاى وسيدى بقى ميكائيل وإسرافيل ‏وعبدك الضعيف ملك الموت


‎‏موت ميكائيل عليه السلام (الملك المكلف بالماء ‏والمطر )


فيقول الله عز وجل انطلق الى ميكائيل فاقبض روحه فينطلق الى ميكائيل ‏فيجده ينتظر المطر ليكيله على السحاب فيقول له : ما أغفلك يا مسكين عما يراد بك ! ما بقى لبنى آدم رزق ولا للأنعام ولا للوحوش ولا للهوام , قد أهلك أهل السموات والأرضين وأهل الحجب والسرادقات وحملة العرش والكرسى وسرادقات المجد والكروبيون والصافون والمسبحون وقد أمرنى ربى بقبض روحك , فعند ذلك يبكى ميكائيل ‏ويتضرع إلى الله ويسأله أن يهون عليه سكرات الموت , فيحضنه ملك الموت ويضمه ضمة‏ يقبض روحه فيخر صريعا ميتا لا روح فيه , فيقول الجبار جل جلاله : من بقى_وهو ‏أعلم _ يا ملك الموت ؟ فيقول مولاى وسيدى أنت أعلم , بقى إسرافيل وعبدك الضعيف ملك ‏الموت‏ . ‏


موت إسرافيل عليه السلام ( الملك الموكل بنفخ الصور)‏ ‏


فيقول الجبار ‏تبارك وتعالى :انطلق إلى إسرافيل فاقبض روحه . فينطلق كما أمره الجبار إلى ‏إسرافيل (واسرافيل ملك عظيم ) , فيقول له ما أغفلك يا مسكين عما يراد بك! قد ماتت ‏الخلائق كلها وما بقى أحد وقد أمرنى الله بقبض روحك , فيقول إسرافيل : سبحان من ‏قهر العباد بالموت , سبحان من تفرد بالبقاء , ثم يقول : مولاى هون علىّ مرارة الموت . ‏فيضمه ملك الموت ضمة يقبض فيها روحه فيخر ( يقع ) صريعا , فلو كان أهل السموات والأرض ما زالوا أحياء ‏لماتوا كلهم من شدة وقعته‏ . ‏


موت ملك الموت عليه ‏السلام ( الموكل بقبض الأرواح )


‏فيسأل الله ملك الموت من بقى يا ملك الموت ؟ _ وهواعلم _فيقول مولاى وسيدى أنت اعلم بمن بقى , بقى عبدك الضعيف ملك الموت فيقول ‏الجبار عز وجل : وعِزتى وجلالى لأذيقنك ما أذقت عبادى , انطلق بين الجنة والنار و مت , فينطلق بين الجنة والنار فيصيح صيحة لولا أن الله تبارك وتعالى أمات ‏الخلائق لماتوا عن أخرهم من شدة صيحته فيموت‎‏ .
‏ثم يطلع الله تبارك وتعالى إلى الدنيا فيقول : يا دنيا أين أنهارك أين أشجارك وأين عمارك؟ أين الملوك وأبناء ‏الملوك وأين الجبابرة وأبناء الجبابرة ؟ أين الذين أكلوا رزقى وتقلبوا فى نعمتى ‏وعبدوا غيرى , لمن الملك اليوم؟ فلا يجيبه أحد ‎‏ ‏فيرد الله عز وجل فيقول :


الملك ‏لله الواحد القهار


‏سبحان الواحد القهار سبحان الفرد الصمد اللهم انا نشهد بأنك انت الله لا إله إلا أنت الواحد الأحد الفرد الصمد الذى لم يلد ولم يولد ولم يكن ‏له كفواً أحد

توقيع: ليليان
ليليان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80